التخطي إلى المحتوى

الديناصور أباتوصور

أنا أدعي أباتوصور، إسمي يعني “السحلية المخادعة”، سميت بهذا الاسم لأن ما تركته من أحافير تشبه أحافير تعود إلى فصيلة أخری تداعی “السور بود. من أضخم الكائنات التي مشت على الأرض، رأسي صغير جدا مقارنة بحجم جسمي، رقبتي الطويلة أعطتني الفرصة لكي أمد رأسي بين الأشجار في الغابات، إلا أن طول رقبتي سبب عدم قدرتي علي رفع رأسي إلى الأعلى، الأحافير التي تركتها، لا تظهر أي دليل على أنني كنت أعيش في قطعان كما هي العادة مع بقية آكلي الأعشاب.

 أباتوصور

البيئة     

الحقبة      

الارتفاع     

الطول     

الوزن      

  

اكل الاعشاب   

السهول التي تغطيها
الغابات

العصر
الجوراسي
قبل 150 مليون
سنة مضت

23 متر    

21-27 متر  

25 طن     

 أباتوصور

يمشي الديناصور أباتوصور على أربعة أقدام ضخمة كالأعمدة، يتحرك أباتوصور ببطئ شديد كما تدل الأحافير التي تركتها خطوات أقدامه، كما أن أباتوصور كان يبلغ طعامه كاملاً كما هو دون مضغ، وكان يستخدم حجارة يبقيها في معدته لهرس الطعام. وفقاً لحجمه وشكل أسنانه وبطئه في الحركة يظن العلماء أن هذا الديناصور قد أمضى كل وقته في الرعي واستهلاك كميات كبيرة من الطعام يومياً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *