حيوان الباندا

الباندا

حيوان الباندا من الحيوانات الأكثر جمالا ولطفا ويدعى أيضا بإسم الباندا العملاقة ، وهي حقا واحدة من أنواع الدببة تتميز باللون الأبيض والأسود وهي واحدة من الحيوانات المهددة باللإنقراض، موطن هذه الدببة في جنوب وسط وجنوب غرب الصين في مقاطعات سيتشوان وشانشى وقانسو، تعيش هناك حيت يتوفر لها غداءها الرئيسي المسمى بالخيزران.

معلومات عن حيوان الباندا

أسر الباندا الحي الأول عام 1936 وأخذ إلى حديقة حيوانات في أميركا، ثم جيء بانثى من هذا الحيوان ، أسمها مينغ إلى حديقة حيوانات في لندن عام 1939 . وفي سنة 1946 جيء بذكر منه أسمه لينهو بالطائرة إلى حديقة الحيوانات أيضا .كان الفلاحون الجبليون في الصين يدعون الباندا (بیشونغ) أي الدب الأبيض مع أنه ليس دبا في الحقيقة ولا أبيض اللون كلية. قوائمه سوداء وكذلك أذناه وله خط عريض أسود على كتفه وبقعتان سوداوان حول عينيه . آنه شديد الشبه بالدب وهو بحجم الدب الأسود الأميركي تقريبا .

 

مضى بعض الوقت قبل معرفة بعض الأشياء عن الباندات العملاقة الجيارة لأنها تعيش في غابات الخيزران الكثيفة في أعالي الجبال وتختبيء في الكهوف أو تحت الصخور أو في تجويفات الأشجار في النهار ولا تخرج للأكل إلا في الصباح الباكر وفي المساء حين تصعب رؤيتها في الضوء الخفيف. وكان الصينيون يصطادونها لجلودها مستخدمين الكلاب للاهتداء إليها برائحتها. وكان الباندا حين تتعقبه الكلاب يقصد شجرة كبيرة ويتسلقها إتقاء منها . وفي بعض الأحيان تستريح حيوانات الباندا عند تفرع أغصان شجرة تنوب كبيرة بين الخيزران، وتجلس على أعقابها ، كما تجلس الدببة .

اقرا ايضا: معلومات عن دب الباندا

اين يعيش الباندا

في قلب آسيا، وفي الشمال الشرقي من سلسلة جبال حملايا الضخمة منطقة من المرتفعات والوديان النهرية العميقة تمتد من النيبال في شمالي الهند، عبر التبت إلى غربي الصين، سفوحها الجبلية الواطية هنا مغطاة بكثافة شديدة بغابات من الخيزران الذي يرتفع حتى خمسة أمتار. والخيزران هذا نبات نحيل له قصل قاس خشبي وأوراق تشبه العشب ذات حد قاطع کشفرة الحلاقة. ومجموعات الخيزران غضة جدا تنمو شديدة التلاصق بحيث يستحيل على الإنسان أن يشق طريقة بينها. ولا عجب في هذه الحالة أن بقيت هذه الغابات مجهولة أو غير مطروقة، أما الذين يقصدون هذه المنطقة فعليهم أن يسيروا في الممرات التي تشقها الحيوانات الكبيرة، وما هذه الممرات في اشهر الشتاء الطويل غير أنفاق في الثلوج.

هذا هو موطن دب الباندا الجبار، وهو حيوان ضخم شبیه بالدب شكلا ولكن احدا لم يكن قد عرفه منذ مئة عام خلت، كان المبشر الفرنسي الأب ديفيد أول أوروبي سمع به في العام 1869 لكنه لم يره حيا .

طعام حبوان الباندا

يمسك حيوان الباندا بفروخ الخيزران التي تشكل طعامه الرئيسي بكفيه الأماميتين ويقضمها ويطحنها بما له من قوة كبيرة في أسنانه وفكيه. وقد وجد العلماء الصينيون الآن أن هذه الحيوانات تأكل الجرذان والفئران والطيور الصغيرة أيضا . كما أنها تنقر أسماك الجداول الجبلية با کفها أحيانا، وهي تحب العسل ، وكثيرا ما تقتحم خلايا النحل لاكل العسل.

صغار الباندا

نادرا ما يتمكن الإنسان من رؤية صغار الباندا، وهي حيوانات صغيرة في منتهی الحسن . ومن النادر أيضا حمل البندات على التناسل في حديقة الحيوانات . والواقع أنه لا يسهل الاحتفاظ بها في حدائق الحيوانات أبدا بسبب صعوبة إطعامها .

دب الباندا الاحمر

وقد سمي الباندا العملاق الجبار بهذا الاسم لأنه تبين أنه وثيق الصلة بحيوان أصغر منه إلى حد كبير جدا في جبال حمالايا في النيبال يدعى الباندا الأحمر . وهذا الباندا الصغير الحجم الذي يدعى أحيانا بالباندا الأحمر بسبب فروته الحمراء الأنيقة له قوائم سوداء ووجه ضارب إلى البياض وذنب طويل کث ذو حلقات. هو بحجم الهرة الكبيرة تقريبا، وجهه شديد الشبه بوجه الهرة، وهو كالهرة أيضا يستطيع أن يجر الأشياء بمخالبه وأن يتسلق الأشجار. ولذلك سمي في البداية بالدب الهر، أقدامه كأقدام الدب ويمشي مشية الدب أيضا غير أنه يكخ كما تكخ الهرة عند مهاجمتها، ولكنه لا يخمش ولا بعض .

حياة الباندا الحمراء

تعيش البندات الحمراء على ارتفاع يتراوح بين 2000 متر و 4000 متر عن سطح البحر، في أعلى أشجار الصنوبر ، وتنام ملتفة أو متقوقعة على الغصن مخفية رأسها جيدا ، ثم تنزل إلى الأرض في الصباح الباكر وفي المساء لتأكل العشب وثمار شجر البلوط والجذور وفروخ الخيزران .

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *