التخطي إلى المحتوى
معلومات عن طائر الحسون

طائر الحسون

يُعد طائر الحسون من أجمل الطيور، والذي حباهُ الله عزوجل بالكثير من المُميزات التي لا حصر لها، وينتشر ذلك الطائر تقريبًا في كافة قارات العالم، وذلك باستثناء القارة القطبية الجنوبية.

ويُعد طائر الحسون من الطيور صغيرة الحجم، ولديهِ ريش ذو عدد كبير من الألوان، يتوزع بأسلوب مُعين على جسمهُ، بحيثُ يصنع له منظر مُختلف عن سائر الطيور، فنجد أن الريش الموجود في مقدمة الرأس ذو لون قرمزي، بعد ذلك ينتشر الريش ذو اللون الأبيض على وجهُ ويسير حتى يصل إلى الرقبة، بعدها يبدأ الريش ذو اللون الأسود في الانتشار، ويصل إلى الجناحين والذيل.

أماكن عيش الحسون

ينتشر طائر الحسون في كافة القارات، ويتخذ المساحات الشجرية الكثيفة مكان لهُ، فهو يحب العيش على الأشجار والغصون، ويتركز وجودهُ بشكل أكبر في المناطق التي توجد بها الحبوب، حيثُ تعتمد عليها كغذاء رئيسي.

ومن أكثر البلاد التي تنتشر بها طيور الحساسين كل من تركيا، قبرص، إيران، وبلاد الرافدين، وكذلك دولة المغرب العربي، ولكن تتميز الطيور الموجودة في دولة المغرب العربي بامتلاكها أجمل صوت من بين سائر طيور الحساسين، وتُقام له العديد من المُسابقات على المستوى المحلي.

وصف طائر الحسون

طائر الحسون

يُعد طائر الحسون من الطيور ذات الحجم الصغير، حيثُ يتراوح طول جسمهُ بين 12 إلى 13سم، ويتراوح وزنهُ بين 19 إلى 32 جرام، كما أن جناحهُ إذا تم فردهُ لا يتجاوز طولهُ 25 سم.

وتمتلك هذه الطيور منظر جميل وجذاب، فهي تمتلك وجه أحمر اللون، وفي منطقة أعلى الرأس يغلب اللون الأسود، وله وجنتان ذات لون أبيض، ويمتلك جناحين ذو لون أسود، يتخلل كل منهما خط أصفر اللون، ويساعده منقارهُ طويل الحجم ذو لون عاجي في عملية انتزاع بذور الشوك دون التعرض لأي جُرح.

ونجد تشابهُ كبير بين ذكور وإناث الحسون، حيثُ تصعب التفرقة بينهم عن بعد، ولكن عند تدقيق النظر يُمكن معرفتهم، حيثُ تكون الأنثى ذات منقار قصير الحجم، كما أن الذكر يمتلك قناع أحمر خلف عينيهِ.

وتمتلك طيور الحساسين صوت جميل، فهيتقوم بعملية التغريد على شكل زقزقة، تكون مُختلفة وفقًا لسن الطائر، وأثناء التغريد يقوم بتحريك الرأس ناحية اليسار واليمين، وقبل البدء في التغريد يقوم ببعض من السقسقة، تليها التغريدات، التي تزداد حدة صوتها بالتدريج.

غذاء طائر الحسون

يُعد طائر الحسون من الطيور سهلة التغذية، حيثُ يعتمد بحوالي تسعين بالمئة على أكل خليط من الحبوب وذلك مثل الفجل، والكتان، والشوفان، وبجانب ذلك يأكل ديدان والحشرات ذات الحجم الصغير.

تكاثر طائر الحسون

طائر الحسون

يقوم الكثير من الأفراد بتربية طائر الحسون في المنزل، ولكن حتى ينجح ذلك الأمر لابد من العمل على توفير حياة له أشبه بكثير بحياة البرية التي يعيشها، وتتكاثر طيور الحسون عن طريق عملية التزاوج ووضع البيض.

بحيثُ يتم وضع أنثى وذكر معًا في قفص واحد، وذلك في فترة ما بين شهر شباط حتى شهر نيسان، وفي كثير من الأوقات تضع الأنثى البيض خلال فصل الربيع، ويتراوح مُعدل البيض لها بين 3 إلى 6 بيضات، وبعدها تقوم بعملية الاحتضان والتي تستمر مدة خمسة عشر يومًا، بعدها يفقس البيض ويخرج منهُ الصغار.

وجدير بالذكر أن عملية تزاوج أحدى طيور الحساسين من طيور أخرى مثل طائر الكناري قد ينتُج عنه سلالة جديدة تتميز يشكل جميل، وصوت عذب ورقيق، ولكن للآسف الشديد تكون عاقرة وغير قادرة على عملية التكاثر وإنجاب أفراد جُدد.

صوت الحسون

تتميز طيور الحساسين بصوتها العذب والجميل، حيثُ إنها تقوم بإصدار عدة أصوات متباينة، وفقًا لحركة جسمها، فعلى سبيل المثال عند الطيران تقوم بإصدار نغمة خاصة، ويتشابه صوت الحسون مع أصوات طيور أخرى مثل الخطاف، بل أنهُ يقوم بتَعلم بعض الأصوات منهُ.

ولكن عند نقل الحسون ليعيش في المنزل، فأنهُ قد يستغرق فترة من الوقت حتى يقوم بعملية التغريد من جديد، فلا يقوم بعملية التغريد إلا بعد تكيفهُ مع طبيعة وجو المنزل، وكثيرًا ما يقوم الأفراد بتلقينهُ الغناء عن طريق الة تسجيل الصوت.

طائر الحسون

ونجد أن الأفراد الذين يربون طائر الحسون مُنذ الصغر، يقومون بتعليمهُ نغمة خاصة بهِ، حيثُ أنه بعد عملية فقس البيض بخمسة أيام تقريبًا يتم عزل الطائر الصغير بعيدًا عن أبويهِ في عش جديد لهُ، وبعدها يقومون بإطعامهُ عن طريق الإبرة، وتبدأ رحلة تعليمهُ نغمة مُعينة، وتستمر عملية التعليم لمدة أشهر، حتى يُجيد الطائر عملية غناء النغمة الخاصة بشكل تام، ونجد أن تلك الطيور القادرة على الغناء بشكل جاهز هي الأكثر طلبًا في الأسواق، وتكون ذات سعر مُرتفع؛ لأن أكثر ما يهم المُشتري أن يكون الطائر قادر على الغناء، وجاهز بشكل تام لإصدار الأصوات الجميلة المُطربة.

الاختلافات بين ذكر وأنثى الحسون

هُناك بعض التفاصيل والأمور البسيطة، والتي يُمكن من خلالها التمييز بين كل من ذكر وأنثى الحسون، وذلك مثل ما يلي :

  • الشارب : نجد أن شارب الأنثى يكون ذو لون أبيض، وقد لا تحمل شارب على الإطلاق، بينما الذكر يحمل شارب أسود اللون، وفي كلا الحالتين نجد أن شارب الذكر أطول بكثير من شارب الأنثى.
  • اللون : نجد أن الذكر يحتوي على لون أحمر قرمزي بداية من مقدمة وجهُ، وصولًا إلى العينين، بينما الأنثى لا يصل إلى العينين.
  • الريش : يمتلك ذكر الحسون ريش ذو لون أسود قاتم على كل من وجهُ ورقبتهُ، بينما الأنثى تمتلك ريش ذو لون رمادي عسلي.
  • الرأس : يختلف شكل رأس الأنثى عن الذكر، فنجد أن الأنثى ذات رأس مدبب، أما الذكر يمتلك رأس طويل وممدود إلى الأمام.

أنواع طائر الحسون

طائر الحسون

يتميز طائر الحسون بتعدد أنواعهُ والتي قد تختلف فيما بينها من حيثُ الشكل والحجم، وكذلك مكان الانتشار، ومن بين تلك الأنواع ما يلي :

  • حسون الشوك : ينتشر ذلك النوع من طيور الحساسين من شمال أوروبا حتى روسيا، كما أن البعض منهُ يعيش في شرق قارة اسيا، ويتخذ الغابات مكانًا له، ويقوم ببناء عشهُ فوق أغصان الشجر، ويتغذى على الحبوب المنتشرة حوله، وكذلك الحشرات، وتتزاوج تلك الطيور، وتضع عدد يتراوح بين 2 إلى 6 بيضات.
  • حسُّون الجوولديان : يُعد ذلك النوع من الطيور المُهددة بالانقراض، وينقسم فيما بينهُ إلى ثلاث فئات، وهي حسُّون الجوولديان أحمر الرأس، وحسُّون الجوولديان أسود الرأس، وحسُّون الجوولديان أصفر الرأس، ويُعد ذلك النوع من الطيور المهاجرة، حيثُ إنها تعيش في الغابات الشمالية التي تقع في قارة استراليا، وكذلك في السهول الاستوائية، وهذا في فصل الصيف، ولكنها تقوم بالهجرة ناحية الجنوب عند قدوم فصل الشتاء.
  • حسون الكرز : يُعد ذلك النوع من أصغر الطيور حجمًا، حيثُ أن طولهُ لا يتجاوز عشرة سنتيمتر، ويعيش في كل من أوروبا واستراليا، وتتكاثر تلك الطيور، حيثُ تقوم الأنثى ببناء عش صغير الحجم، لا يتجاوز طولهُ خمسة عشر سنتيمتر، وتضع بهِ عدد من البيض يتراوح بين 2 إلى أربع بيضات.
  • الحسون الرمادي : ينتشر ذلك النوع بشكل أكبر في الولايات المتحدة الأمريكية، وبشكل أكثر تحديدًا في حقول الشوك الواسعة، نثل ولاية نيو مكسيكو، وولاية كاليفورنيا، وغيرهم، وقد يضطر الحسون الرمادي إلى الهجرة تحت ظروف ما، مثل نقص الماء أو الطعام، وكذلك عند قيام الإنسان بالتدخل في الوسط الذي يعيش فيهِ، ولكنهُ يقوم بعملية الهجرة مُتجهًا من الغرب إلى الشرق، وذلك على النقيض من الكثير من الأنواع التي تُهاجر من ناحية الشمال إلى الجنوب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *