أنواع الديناصورات واسمائها

أنواع الديناصورات واسمائها

الديناصورات

الديناصورات حيوانات عملاقة عاشت على الأرض قبل نحو 230 مليون سنة، كان في استطاعة هذه الحيوانات السير على قوائمها، بخلاف الزواحف، وكان بعضها أضخم الكائنات و التي وجدت على سطح الأرض، فيما كان بعضها الآخر صغير الحجم، أي أكبر بقليل من الدجاج، مثل ديناصور أوكسبار کریا، الذي كان سريع الحركة على الرغم من صغر حجمه.

الألوصور من الديناصورات آكلة اللحم، ويبلغ ارتفاعه 13 مترا ووزنه نحو 2000 كلغ، فيما يعد الكومبسوناتس أصغر الديناصورات حجماً، وله أسنان صغيرة حادة، وكان باستطاعته الركض بسرعة فائقة لاصطياد العظاءات.

من الديناصورات ما هو آكل للنباتات، مثل الديبلودو کس والبراشيو صور في حين كان التيرانوصور أضخم الديناصورات الآكلة للحم. وعلى الرغم من أن المتحجّرات تُخير الكثير عن الديناصورات، فإنها لا تدل على لونها، وبالتالي قد تكون هذه الحيوانات مختلفة الألوان، ولا تتوفر معلومات محددة عن مدة حياتها.
يعتقد العلماء أن بعض الديناصورات قد يكون عاش نحو 200 سنة. وقد انقرضت منذ نحو 65 مليون سنة دون أن يعرف سبب واضح لذلك، ومن المحتمل أن تكون قلة الطعام وضخامة حجمها وراء انقراضها.

أنواع الديناصورات واسمائها

معلومات عن الديناصورات

أقوى وأضخم الزّواحف التي عاشت على ظهر الكرة الأرضيّة، كانت هي الديناصورات، وهذه الكلمة معناها (السحليّة المرعبة).

ولكن أشد هذه الديناصورات فتكاً وتعطّشاً للدماء كان التيرانوصور.. أي السحلية الضّارية الشّرسة.

والتيرانوصور تنّين مرعب ذو ذراعين قصيرتين، يندفع بقوّة إلى الأرض الفضاء، بأسنانه اللاّمعة التي تشبه السّكين وذيله اللحمي الغليظ الطّويل الذي يضرب به الأرض، ومخالبه القوية التي تخلف أخاديد في الجهة التي يمر عليها، بينما يمزق فحيحه جنح الهواء الحار حين ينقضّ على فريسته.. لقد عاشت هذه الحيوانات العملاقة على ظهر هذا الكوكب (الأرض) في الأزمنة السحيقة، حين لم يكن الإنسان قد ظهر بعد، وقد انقرضت منذ ملايين السّنين.

الزواحف البرية
عاشت الديناصورات في العصر الترياسي والجوراسي والطباشيرب أي منذ 190-70 مليون سنة، وكانت بعضها ذات أحجام أصغر، والديناصورات زواحف برية، ولقد سادت الأرض بأنواعها واحجامها المختلفة .ولقد اكتشف 1841م وأطلق عليها هذا الاسم عالم الحيوان البريطاني (ريتشارد أوين) وأسماء معظمها تنتهي بكلمة (سورس) المشتقة من اللغة اليونانية وتعني : زاحف أو سحليّة .

ولقد انقرضت كل تلك الزواحف القديمة بصورة غامضة وسريعة منذ ملايين السنين ولا يعرف العلماء على وجه الدقة السبب الحقيقي لانقراضها المفاجئ ولقد افترض بعضهم نظريات لا يوجد دليل على صحتها.

مقارنة حجم هيكل ديناصور ضحم وحجم الهيكل العظمي للإنسان

أنواع الديناصورات واسمائها:

البراكيوسورس

أكبر أنواع الديناصورات المعروفة ويتراوح وزنه بين 40-50 طنا وكان يعيش غالبا في الأنهار والبحيرات لصعوبة حمل وزنه الضخم على اليابسة وكان يمكنه الخوض في المياه العميقة رافعا رقبته الطويلة مسافة 13 مترا وأكثر ليتنفس.

برونتو سورس

من أنواع ديناصورات سورابودي الضخمة والمعروفة، وهو من أكلة النباتات ويقترب في حجمه من ديناصور البراكيوسورات ولكن رقبته أقصر.

ديبلودوكس

يعتبر ديناصور ديبلودوكس من الديناصورات الضخمة ولكنه أقل حجما من النوعين السابقين.ولكنه يتميز برقبة وذيل طويلين جدا ويصل طوله الكامل إلى 28 مترا.

تيرانوصور

من أكبر الديناصورات اكلة اللحوم وأخطرها وهو من الديناصورات الضخمة ويبلغ طوله 16 مترا تقريبا، وطول جمجمته يزيد على متر.
وتميزه أطرافه الأمامية القصيرة جدا بالنسبة لباقي جسمه، ولها أصبعين فقط في كل منها.

الوسورات

من الديناصورات اكلة اللحوم وهو يشبه التيرانوسور إلى حد كبير إلا أن أطرافه الأمامية أكبر وتبدو طبيعية التكوين. ويبلغ طول الالوسور11 مترا ووجدت حفريات لهذين الديناصورين في أمريكا.

أجيوا نودون

ديناصور من اكلة النباتات وله فم قرني يشبه منقار الطيور. وتم اكتشاف أسنان هذا الديناصور عام 1822م فكان أول ديناصور يتم الكشف عنه.

تراكودون

ديناصور نباتي يتغذى على الأعشاب والطحالب المائية، وله فم يشبه منقار البط، كانت أسنانه متعددة وصغيرة.

ستيجو سورات

ديناصور مدرع عجيب الشكل، كان في حجم الخرتيت ويتميز بوجود صفين من صفائح عظمية على ظهره، وأشواك حادة على الذيل.

تريسيرا توبس

زاحف ضخم مدرع يتميز بطوق عظمي في رأسه يشبه الدرع. وله ثلاثة قرون حادة وقوية على رأسه.

حقائق مذهلة عن الديناصورات

  • كان بعض الديناصورات يبتلع الأحجار ليفتت الطعام الموجود في معدته.
  • البراشيوصور أطول الديناصورات وأثقلها، إذ يبلغ وزنه 40000 كلغ.
  • للباروصور رقبة طويلة جدا إلى درجة أن العلماء يعتقدون أنه كان بحاجة إلى 8 قلوب لتضخ الدم إلى دماغه.
  • للديناصورات العملاقة ثقوب في جماجمها تجعلها خفيفة الوزن.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *