التخطي إلى المحتوى
الأغنام والماعز

الاغنام والماعز

من المشاهد الجميلة في الربيع رؤية الحملان تقفز وتلعب في المروج. فبعد يومين أو ثلاثة أيام من مولدها تنشط الحملان في حركتها من أجل الحصول على طعامها، ثم أن صغار الماعز، أو الجداء أكثر من الحملان حركة ووثوباً ، ومثل هذه الحركات التي تقوم بها صغار الأغنام والماعز تدل على أن هذه الحيوانات جبلية في الواقع، والحقيقة أن الأغنام البرية توجد على الجبال، غير أن الماعز البري يوجد على جبال أعلى من الجبال التي توجد عليها الاغنام .

الفرق بين الأغنام والماعز

ليس من السهل جداً أن نميز بين الأغنام والماعز البرية، كلاهما حيوان ذو حافر كالماشية والغزلان، وكلاهما يمضغ الطعام ويجتره ، أي أنه يلتهم كمية كبيرة من الأعشاب حين يتسنى له ذلك ثم يعود فيمضغها على مهل في ما بعد، وكلاهما ذو جلد یکسوه شعر قد يكون كثيفا ولكنه ليس صوفياً كما هي جلود الأغنام الاليفة ، ولما كان قرنا الشأة والعنزة البريتين متشابهين إلى حد بعيد فانه يجب علينا أن ننظر إلى القرنين المحنيين عند كبش الغنم والقرنین المحنيين الطويلين عند تیس الماعز للتمييز بين الحيوانين، إننا نلاحظ فرقاً كبيراً بينها.

معلومات عن الأغنام والماعز

والماعز ولا سيما ذكورها ، ذات رائحة قوية ، كما أن لمعظم تيوس الماعز أو ذكورها لحية تحت ذقنها، لقد دجنت الأغنام منذ زمن بعيد . ونحن لا نستطيع أن نتأكد من حقيقة الأغنام البرية التي تحدرت منها الأغنام الأليفة ، ولكن المرجح هو أنها تعود إلى الأغنام البرية التي كانت تعيش في آسيا في الجبال والمنخفضات معاً.

أنواع  الأغنام والماعز

ولهذين النوعين من الأغنام إضافة إلى أغنام کورسیکا وسردينيا البرية الصغيرة المعروفة بالموفلون شبه شديد بالأغنام التي تسرح في حقولنا باستثناء جلودها الشعرانية وقرونها الكبيرة جدا واذنابها القصيرة .

إن النعاج البرية والاكباش لها قرون أيضا، ومن أجمل الأغنام البرية أغنام معروفة بذوات القرون الكبيرة في جبال روكي في أميركا الشمالية ، ارتفاعها أكثر من متر عند الكتفين، ولها قرنان سميكان ناعمان ملتفان التفافة لولبية واحدة، جلدها برتقالي اللون باستثناء بقعة كبيرة بيضاء عند الذنب،وفي الأسکا تكون هذه الأغنام بيضاء تقريبا في الصيف لكنها نقية البياض في الشتاء .

المعزي البرية اثبت قدما من الأغنام البرية. وهي تعيش على سفوح ومرتفعات صخرية أكثر انحداراً ، وبما أن النبات غير متوافر على أعالي الجبال فإنه لا بد للمعزي أن تأكل كل نوع من النبات الجبلي . ولهذا كان الفقراء يربون الماعز لأنها تستطيع أن تجد لها طعاما في أي مكان تقريبا وأن تعطي حليبا دسما. وتأكل المعزى الأعشاب وأوراق النبات والغصون ولحاء الشجر، حتى القماش وورق الكتابة .

وبالفعل فإن قطعان المعزى الأليفة تأكل كل النباتات بحيث تصبح الأرض جرداء، ثم تتسلق الأشجار وتلتهم أوراقها وغصونها ولحاءها، وقد رؤیت المعزى تقفز على ظهر حمار أو أي حيوان آخر تحت شجرة لتتمكن من الوصول إلى أوراق عالية لا تستطيع الوصول إليها من الأرض . حتى أنها تقف على رجليها الخلفيتين وهي على ظهر الحمار، وفي النهاية لا يبقى شيء حي أبداً وتتحول الأرض إلى صحراء جرداء عارية ، وهذا ما حدث في بعض الأماكن في الشرق الأوسط وفي أفريقيا الشمالية حين يربي الناس قطعانا كبيرة من المعزى..

المعزى البرية

المعزى البرية في جبال أوروبا الجنوبية وآسيا تدعى أوعالاً وهي أصغر حجما من المعزى البرية في آسيا وأفريقيا، لكن لها قرونا محنية طويلة متماثلة، وهي تعيش على مرتفعات عالية في الجبال وكثيراً ما تقوم بقفزات هائلة من صخر الي صخر أو تركض في ممرات ضيقة ذات إنحدار شاهق، وفي أحيان كثيرة تتسلق صخراً شدید الأنحدار يبدو أنه يستحيل تسلقه على أي مخلوق آخر.

وتعيش المعزى البرية بصورة دائمة تقريبا في مجموعات، مع أن الذكور تعيش منفصلة في أعلى المواقع، وأكبر هذه المعزی حجما هي معزى الأفغان وجبال حمالايا، ارتفاعها أكثر من متر ولها قرون ملتوية كمفتاح القناني ، وأصغرها حجما هي المعزى الأسبانية التي لا يزيد ارتفاعها عن 60 سنتيمترا، وفي منتصف فصل الشتاء تبقى الذكور في أعلى المرتفعات غير مبالية بالبرد القارس و بالثلج ، أما الإناث فتنزل إلى السفوح المحمية من البرد وحتى المجاورة للقرى، وتبقى فيها مع صغارها، ويمكن لصغار الماعز أن تتبع أمها في اشد الأراضي وعورة بعد ولادتها بأيام قليلة .

تابعتم معنا من خلال موقع عالم الحيوانات معلومات عن الأغنام والماعز، نتمنى أن تنال المعلومات إعجابكم وأن تستفيدو بها، وللمزيد من المعلومات عن الحيوانات المفضلة لديك ندعوك لزيارة قسم: الحيوانات الاليفة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *