التخطي إلى المحتوى
الحيوان الوحيد الذي ينام على ظهره

الحيوان الوحيد الذي ينام على ظهره

تختلف وتتنوع طرق النوم عند الحيوانات، إلا أن حالة النوم على الظهر من الحالات الأقل شيوعًا بين هذه الكائنات إن لم تكن منعدمة الوجود، وهنا يأخذنا الحديث إلى السؤال الشائع بين كثير من الأشخاص، بل نجدهُ في معظم ألعاب الألغاز والكلمات المختلفة وهو ما هو الحيوان الوحيد الذي ينام على ظهره؟ فإذا لم تكن تعرف الإجابة حتى الآن، فعليك بقراءة هذا المقال البسيط.

كيف ينام هذا الحيوان على ظهره

بكل تأكيد سوف ينتابك الذهول عند معرفة أن الإنسان هو الحيوان الوحيد الذي ينام على ظهرهُ، وذلك وفقًا للتصنيفات التي تضع الإنسان من ضمن مملكة الحيوانات، هذا وقد تقوم بعض الثدييات بالنوم على ظهرها وإن كان مثل هذا الأمر نادر الحدوث.

أما عن طرق وأساليب النوم عند الحيوانات فنجدها متباينة تمامًا، بل أنه حتى يومنا هذا مازال الخلاف قائم بين العلماء حول ما إذا كانت كافة الحيوانات تنام أم لا، ولكن هناك اتفاق بأن معظم أنواع الحيوانات الفقارية تقوم بأخذ قسط من الراحة والنوم عبر دورات زمنية منتظمة أي كل 24 ساعة مثل الإنسان وذلك حتى تقوى على ممارسة نشاطها مرة أخرى، وليس هذا فحسب بل تشاهد الأحلام أيضًا مثل للإنسان ويتوقف نشاطها أثناء القيام بعملية النوم.

طُرق النوم عند بعض الحيوانات

كما سبق الذكر تختلف طرق النوم بين حيوان وآخر، وذلك مثل ما يلي:-

  • القضاعة:- القضاعة أو كما يطلق عليها البعض ثعالب المياه تنام عن طريق الاستلقاء على ظهرها بداخل المياه، كما نجدها تقوم بلف أنفساها بأكبر كمية من الأعشاب وذلك حتى تحول بينها وبين إحالتها بعيدًا عن طريق تيار المياه، هذا وقد نجد أن ثعالب المياه قد تنام وأيدها متماسكة مع بعضها البعض، أي قد تمسك مائة قضاعة بأيد بعضها أثناء النوم؛ وذلك حتى تطفو مع بعضهم البعض.
  • الدلافين:- ظاهرة النوم عند الدلافين غريبة إلى حد ما؛ حيث أن الأنثى بعد عملية الولادة تظل مستيقظة عدة أيام متواصلة دون نوم على الاطلاق؛ وذلك حتى تتمكن من رعاية صغارها، كما أن الدلافين حديثة الولادة لا تنام مطلقًا لعدة أشهر.
  • الزرافة:- الزرافة من الحيوانات الأقل عددًا في ساعات النوم؛ حيثُ تعد فترة نصف ساعة فقط خلال اليوم بأكمله فترة كافية تمامًا للراحة بالنسبة للزرافات، كما إنها تخصل عليها متقطعة وغير متواصلة.
  • الأسد:- كما هو معروف لنا جميعًا بأن الأسد من أقوى الحيوانات، ولعل ذلك الأمر انعكس على طريقة نومه بشكل كبير؛ حيث نجده مستلقي على الأرض في أي مكان مكشوف دون أي خوف أو قلق.
  • النسور والطيور:- تمتلك الطيور والنسور أصابع أقدام ذات تركيبة خاصة، وتعتمد على هذه الأقدام في عملية النوم؛ حيثُ تنام على غصون الأشجار وتكون الأصابع متمسكة بالغصون بقوة وتشعر عند حدوث أي اهتزاز أو قرب أي خطر.
  • الطرسوح:- الطرسوح أحد أنواع الطيور الأقرب شبهًا إلى طائر البطريق، والعجيب في هذا الطائر أنه يتام واقفًا ويستمر ذلك الوضع أيام وليالي، كما أنه يضع بيضتهُ على قدميه وذلك حتى تجلب له التدفئة، وعند وجود أي خطر سرعان ما يستيقظ هذا الطائر ويستجمع كل قوته ويتصرف بنشاط تام وكأنه لا يحتاج للنوم اطلاقًا.

حيوان الكسلان:- عند سماع اسم هذا الحيوان يتطرق إلى الذهن أنه ينام فترات طويلة للغاية، ولكن هذا الأمر غير صحيح على الاطلاق؛ فحيوان الكسلان ينام بمتوسط 9 أو 10 ساعات يوميًا، وهو معدل منخفض مقارنة بالعديد من الحيوانات الأخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *