الفرق بين الضفدع والعلجوم

الضفدع والعلجوم

الضفدع frog من البرمائيات الصغيرة عديمة الذيل، له عينان بارزتان وقوائم خلفية طويلة، وهو من أكثر الحيوانات عددا على الأرض، يعيش الضفدع في جميع القارات ماعدا القارة القطبية الجنوبية، والعلجوم toad برمائي شبيه بالضفدع، ويتميز عنه بجلده الأكثر خشونة وقوائمه الخلفية الأصغر، وهو أيضا يعيش في مختلف أرجاء العالم عدا القارة القطبية الجنوبية.

العادات الغذائية

يحسب الضفدع والعلجوم من اللواحم، فهما يأكلان الحشرات والديدان، يستخدم الضفدع لسانه الطويل اللاصق لالتقاط الحشرات، فما إن تطير حشرة قربه حتى يقذف لسانه ويلتقطها به، تأكل بعض الضفادع أيضا الحلزون والأسماك الصغيرة، وتتغذى بعض أصنافها على الفئران والسحالي الصغيرة.

الجلد

للضفدع جلد شبه نفوذ، ولا يقتصر دور جلده على تغطية أعضاء جسمه الداخلية بل يساعده أيضا في تبادل السوائل والغازات، فجلد الضفدع يمتص الأكسجين من الماء حين يكون الضفدع مبللا، ويبدو جلد الضفدع لزجا أحيانا لأنه يفرز مادة مخاطية تساعد على بقائه نديا ومع ذلك تحتاج الضفادع إلى أن تكون قريبة من الماء على الدوام، أما العلجوم فجلده أقسى ويتميز بقدرته على تحمل الجفاف أكثر من جلد الضفدع، وهذا يساعد العلجوم على التنقل بعيدا عن الماء.

التكاثر عند الضفدع والعلجوم

خلال موسم التكاثر يدخل الضفدع الذكور أو العلجوم إلى الماء، فيقوم بإصدار أصوات تسمى بالنقيق لإجتداب الأنثى، وبعدها، تقوم الذكور بالمنافسة عليها والفائز يتزاوج معها، ومن ثم تقوم بوضع البيض كي يقوم الذكر بإخصابها. وإناث الضفدع تقوم بوضع كومة من البيض متماسكة فيما بينها، بينما أنثى العلجوم تضع بيض بشكل متسلسل.

أنواع الضفدع والعلجوم

  • ضفدع تايلر الشجري

يعيش ضفدع تايلر الشجري Tyler’ s tree frog في شرقي أستراليا، ويدعى أيضا ضفدع الأشجار الجنوبي الضاحك، وهو ضفدع شجري يعيش في المناطق الساحلية ولا يوجد في الداخل، يتميز ضفدع تایلر الشجري بلون ظهره الأسمر الشاحب إلى البني الكاشف، ولون بطنه الأصفر المائل للبياض.

  • ضفدع الأشجار الأحمر العينين

يعيش ضفدع الأشجار الأحمر العينين في الغابات المطرية في وسط المكسيك وأميركا الوسطى وشمالي أميركا الجنوبية، تنام هذه الضفادع في النهار على القسم السفلي من أوراق الأشجار، وتومض بعينيها الحمراوين حين تشعر بالخطر.

  • الضفدع العملاق

الضفدع العملاق giant bullfrog من أكبر الضفادع في جنوب إفريقية، يمكن أن يصل طوله إلى 20 سم، يتميز بلونه الأخضر الزيتوني، كما أن له رأس كبير وفم عريض، معظم الأوقات تقضيها هذه الضفادع وهي مدفونة تحت الأرض، وأحيانًا لعدة أشهر، لكنها تخرج في الموسم الممطر لتتكاثر.

  • أكبر الضفادع

الضفدع المارد giant frog هو أكبر الضفادع ويوجد في جنوب غرب إفريقية، طوله 20-32 سم، ويصل وزنه حتى 3.3 كغ.

  • ضفدع السهم السام

ضفدع السهم السام poison dart frog هو ضفدع صغير ناصع الألوان وسام يعيش في الغابات المطرية في أميركا الوسطى والجنوبية، تختلف ألوان الضفادع السامة كثيرا بين الأحمر والأصفر والأزرق والذهبي والنحاسي والأخضر والأسود، تساعدها ألوانها البراقة على تجنب الضواري، وهي من أكثر الحيوانات سمومية على الأرض، إذ أن سمها قادر على قتل الإنسان.

  • علجوم القصب

علجوم القصب cane toad ويعرف أيضا بالعلجوم الأميركي العملاق أو العلجوم البحري هو أكبر أصناف العلجوم، يصل طول علجوم القصب إلى 24.5 سم ويزن أكثر من 2.25 كغ، جسمه مغطى بالبثور وله نتوءات قرنية على رأسه، يعيش علجوم القصب في بعض أنحاء أميركا الجنوبية والوسطى والشمالية وأستراليا، وهو العلجوم الوحيد الموجود في أستراليا، وقد جلب إلى مزارع قصب السكر في شمال مقاطعة كوينزلاند الأسترالية سنة 1935 لكي يقضي على الأعداد الهائلة من خنافس القصب.

  • العلجوم الأميركي

العلجوم الأميركي American toad متوسط الحجم وله نقاط دکناء كبيرة على ظهره، وتحوي كل نقطة ثؤلولاً أو أكثر، ويكون لون الثأليل أحمر أو أصفر، كما توجد الكثير من الغدد على جلده، وتفرز هذه الغدد سائلا حليبياً ساماً يحميه من الضواري، ومن أبرز مميزات العلجوم الأميركي الكيس الصوتي vocal sac الموجود لدى الذكر، وكلما نقّ هذا العلجوم انتفخ كيسه الصوتی وبدأ بالخفقان بسرعة.

  • العلجوم الأقرن

العلجوم الأقرن horned frog المزخرف الجنوب أميركي كبير الحجم وسمين يعيش في الأرجنتين والأورغواي والباراغواي والبرازيل، وهو عادة أخضر اللون وله علامات سوداء أو حمراء قاتمة على طول ظهره.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *