كيفية تربية الحمام

كيفية تربية الحمام

الحمام

يعد الحمام من الحيوانات الأليفة المستأنسة من قبل الإنسان، بحيث نجدها دائما بالقرب من المنازل السكنية أي قرب البشر، وحمام الشوارع توجد على الكثير من اسطح المنازل ، عكس الحمام البري الذي نجده عادة في الغابات والمزارع، وأما بالنسبة للحمام المستأنس فهو ما سنتحدث عنه اليوم في هذا المقال.

كيفية تربية الحمام في المنزل؟

  • عندما يدور في دهنك أن تبدأ في التفكير بإستأناس الحمام ما عليك فعله أولا هو أن تحدد مكان تريبتك للحمام أو الذي ستبني فيه حظيرة لهم.
  • وأيضا أن يكون المكان تدخله أشعة الشمس، فمن الأفضل أن يكون في سطح المنزل، وكذلك أن تترك لهم مساحة كبيرة من الشباك ليبقى المكان قابلا للتهوية.
  • فبعد إنتهائك من بناء منزل الحمام الخاص بك من الخارج فعليك الأن أن تقوم بالتعديل عليه من الداخل بوضعك صناديق أو أعشاش للحمام، ثم وضعها في أماكن متفرقة من الحظيرة، وأخيراً يمكنك إحضار الحمام لمنزلهم الجديد.

ما هي أسهل الأنواع التي يمكنك أن تبدأ بها ؟

من الأفضل لك أن تشتري أرخص الحمام حتى تكتسب خبرة في تربيتهم، ونقترح عليك بعض أنواع الحمام الذي يسهل لك تربيته في المرة الأولى وهو الحمام الهندي وكذلك الحمام البلدي وغيرها من الأنواع، وعند إكتسابك للخبرة يمكنك شراء الأنواع الأخرى من الحمام.

نرشح لك موضوع : أنواع الحمام

تغذية الحمام

  • الحمام يحتاج إلى العناية من ناحية الطعام، فهو يحب أن ينوع في أكله، ومن الأغذية التي يتناولها الحمام بكثرة هي الذرة والقمح والعدس وغيرها من الأطعمة.
  • أما الأن فيوجد بالأسواق حبوب مختلطة بالنسبة للحمام وهي المفضلة لديهم عوضة أن تشتري نوع واحد من الحبوب، أما بالنسبة للشراب فيجب عليك وضعه في الساقيات التي تباع في المحلات الخاصة بـالطيور، ويمكنك أن تعوّد الحمام الخاص بك بأكل أطعمة أخرى غير الحبوب.

أعشاش الحمام

هنا أقدم لك بعض المعلومات التي يجب عليك معرفتها عن أعشاش الحمام :

  • من المفضل لك أن تضع جريد النخيل بحيث تقوم بقطعه لأجزاء، لأن الحمام إذا لم يتوفر له ما يبني به العش فيمكنه أن بينيه بفضلاته أو ريشه.
  • الحمام غالباً ما يبيض بيضتين، وتصل مدة حضانته من 16 إلى 19 يوما عند إذن يفقس البيض، وأحذرك من عدم لمس فراخ الحمام حديثي الولادة وإلا تركتهم أمهم.
  • بعد مرور خمسة إلى ستة أسابيع تصبح فراخ الحمام قادرة على الطيران، هذا عندما توفر لها الطعام اللاّزم وكذلك رعايتك لهم لأن بعض الأزواج من الحمام لا تهتم بفراخها، ومن الضروري أن تهتم بها كثيراً.
  • ولكي تفرق بين الذكر والأنثى يمكنك معرفتهم عن طريق شوكات التي توجد تحت فتحة الشرج.

الموطن البيئي للحمام

يقطن الحمام في كافة أنواع المواطن البيئية من الصحاري إلى الغابات الكثيفة إلى المناطق المدنية حول العالم، ما عدا القارة القطبية الجنوبية والقطب الشمالي يعيش معظمها على الأشجار، إلا أن بعض فصائلها تعيش على الأرض أيضاً.

أنواع الحمام

حمام الصخور

حمام الصخور rock pigeon ويعرف أيضا بيمام الصخور هو من أنواع الحمام الشائعة، فهي مألوفة المشهد حول العالم، يقطن حمام الصخور معظم المناطق المدنية ويبني أعشاشه في سقيفات وعلى أسطح المنازل، كما يعيش هذا الحمام في المناطق الزراعية وجوانب الجروف الصخرية، ومع تعدد ألوان وأشكال هذه الطيور بسبب تهجينها إلا أن لونها الغالب يبقى الرمادي المزرق مع شريطين أسودين على أجنحتها.

الحمام الإمبراطور

يوجد 36 نوعا من الحمام الإمبراطور imperial pigeon وهو طائر كبير يعيش على الأشجار وله لمعة معدنية على ريشه، يعيش حمام الإمبراطور الأرقط في جنوب شرق آسيا وهو طائر كبير يتميز بلونه الأبيض والأسود، ويتكاثر في بعض جزر المحيط الهندي، وهو طيار قوي ويشتهر بطيرانه بين تلك الجزر.

الحمام المهاجر

كان الحمام المهاجر passenger pigeon يوما ما من أكثر الحمام عددا في العالم، حيث بلغ تعداده 4 ملايين طائر، وكان موطنه في أميركا الشمالية، إلا أن هذه الطيور انقرضت في بدايات القرن العشرين بسبب صيدها من أجل استهلاك الإنسان للحمها، وقد كانت تصاد بالبنادق والشباك وتباع في الأسواق، في سنة 1878 كانت تقتل يوميا 50.000 حمامة مهاجرة لمدة خمسة أشهر تقريبا، وقد ماتت آخر حمامة مهاجرة، وتدعي مارثا، في الأول من أيلول (سبتمبر) 1914 في حديقة حيوان سنسيناتي بولاية أوهايو الأميركية.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *