التخطي إلى المحتوى
كيفية تربية العنكبوت

العناكب

تنسب العنكبوت إلى طائفة العنكبوتيات، وتقدر أنواعها المختلفة في العالم بحوالي 30000 نوع ، بعضها سام للآدميّين.

وللعنكبوت بطن كبيرة يصلها بالرأس عنق رفيع قصير، والرأس خال من المجسمات، وللعنكبوت ثماني أرجل ومخلبان كلابيّان، ولمعظم العناكب أربعة أزواج من الأعين ولبعضها زوجان فقط.

وتنسج معظم العناكب بيوتا شعيّة هي في الحقيقة شيراك لتصيد القوت، فتمد العنكبوت نسيجها حيث تتوافر فرص اقتناص الذباب وتختبئ، لكنّها تظهر فور وقوع حشرة في الشرك، فتشلّ حركتها بمادة سامة، أحيانا تمتص العنكبوت عصارة الفريسة لتوّها، لكنّها إذا كانت شبْعَی تُحنّط الفريسة وتختزنها للمستقبل، وبعض العناكب كالعنكبوت الأب تتجول بحثا عن الطعام ولا تنسج شباكا .

ويخرج النسيج من مغازل في أسفل نهاية البطن، وهو رفيع جدا ومتين، وكثيرا ما تتدلی العنكبوت معلقة بخيط من نسيجها، ثم تتسلق طاوية ما دونها بواسطة الرجلين الخلفيتين يتركه في نهاية التسلق، وتصنع عنكبوت الحديقة نسيجا دائریا، أما عناكب الحشائش فتصنع نسيجها على هيئة قمع بينما تنسجه أُخر على شكل مثلث.

وتعيش بعض العناكب في الماء، ولأنها تتنفس الهواء، فهي تجمع فقاقيعه من فوق سطح الماء، وتحملها بين الشعيرات التي تغطي أسفل البطن والمغازل، ومن ثم يمتص الجسم هذه الفقاقيع أو تختزنها العنكبوت في عشها الناقوسي تحت الماء إذا كانت قد بنت لها واحداً .

كيفية تربية العنكبوت

تفضل العنكبوت المنزلية للتربية لو أنه يمكن تربية أي نوع آخر، وكلما كبر القفص الذي تحفظ فيه، كان ذلك أفضل، لأنه يهيئ لها معا نسج بيوتها، ويمكن أن تفي بالغرض علبة ذات غطاء زجاجي، لكن من الضروري وجود ثقب (يسدّ بسدادة أو قطن) لإطعام العنكبوت، لأنك إذا واليت رفع الغطاء، تتلف النسيج، وفي الصورة تشاهد قفصا أفضل، وهو مصنوع من غطاءيْ علبتي صفيح كبيرتين ولوح مرن من البلاستيك الشفاف وشريط لاصق، وفي الغطاء ثقوب للتهوية وثقب للطعام، ويمكنك أن تقف على كيفية صنعه بدراسة الصورة .

تحب العناكب الطعام مما تلتقطه من الشرك، لذا عليك أن تمسك لها ذبابات صغيرة تضعها في إناء صغير تنكّسه فوق ثقب الطعام في الغطاء تدخل القفص، أُنْثُرْ قطرات قليلة من الماء عبر الثقب بين حين وآخر لترطّب
القفص .

إذا عثرت على شرنقة فيها بيض أو عناكب صغيرة، فضعها في قفص العناكب (ليس مع العناكب الكبيرة )، وحينئد يمكنك مراقبتها وهي تتنقل صعودا وهبوطا على خيوط نسيجها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *