كيف تتكاثر الثدييات

كيف تتكاثر الثدييات

يعدّ التّوالد أو التّكاثر من السّمات الرئيسة للحياة الحيوانيّة، وتتميز الثدييات بطرق مذهلة للتكاثر، والخطوة الأولى في هذه العملية هي تجميع ذكر الحيوان وأنثاه سوياً.

اختيار الشّريك

تتميّز الثّدييّات على عكس بعض الكائنات مثل الديدان والقواقع بأن كل حيوان ثديي يكون إمّا من الذّكور أو الإناث، ويجب أن يجتمع الذكور والإناث سويا للتزاوج قبل إنجاب الصغار، وعادة ما تكون هناك مجموعة من الأفعال والتصرفات الخاصة التي تقوم بها الحيوانات قبل التزاوج والتي تعرف بالتّودُّد .

يتيح التّودُّد لكل شريكٍ التّأكّد من أنّ الشّريك الآخر مناسب ويتمتع بصحّةٍ جيّدة ومكتمل النّمو في وقت التّزاوج وأنّه من الفصيلة نفسها، وذلك لأن التزاوج بين حيوانين من فصيلتين مختلفتين لا ينجب صغاراً أصحّاء، ممّا يؤدي بدوره إلى فقدان الفرصة للتّوالد.

أغاني الحب في البحار

تعتبر الأصوات التي تصدرها الحيتان الكبيرة للتّودد شائعة جداً، بداية من الصّرير أو النّخير البسيط إلى الغناء، فالحوت الأحدب يصدر سلسلة معقّدة من النّغمات التي تستمر لمدّة 30 دقيقة أو أكثر طوال النّهار والليل أيضاً، ويعبر صوته المئات من الأميال في المحيطات.

من الفائز؟
تتعارك ذكور أفيال البحر وتعض بعضها البعض من أجل الإناث، ويقوم الفائز بالزواج من 100 أنثى أو
أكثر!

الصراع من أجل التكاثر

قد يقوم الذّكر والأنثى من حيوان الكنغر بوخز بعضهما البعض بمخالبهما في أثناء التّودُّد .

بالنسبة لبعض الثدييات مثل القطط، يقوم الذكر والأنثى بعملية التودد بأنفسهم، فهما قد يجذبان بعضهما البعض من على مسافات كبيرة عن طريق الرائحة أو الأصوات.

وفي حالة بعض الثّدييّات الأخرى، يتجمع الأفراد من نفس الجنس، تقريبا كل الذكور، في موسم التزاوج ويتعاركون من أجل الإناث، وتقوم الذّكور بإصدار أصوات التهديد واستعراض القوّة والنّطح بعنف. وتسير هذه المعارك في معظم الحالات وفقاً لطقوس معيّنة؛ حيث يكون العراك بشكل معيّن متكررٍ ويستسلم الطّرف الخاسر قبل أن يصاب. ولكن الأمر يختلف بالنسبة لبعض الفصائل، فالمنافسة قد تكون أشدّ خطورة؛ حيث يجرح الذّكر أو يقتل، ويقوم الفائز في الغالب بالتزاوج من العديد من الإناث.

يقوم الذُّكران من الأغنام والماعز (الصورة السفلية) والغزلان (الصورة المدرجة) بالتّصارع بنطح بعضهما البعض لإظهار الأقوى فيهما ومن الذي سينجب الجيل القوىّ من الصّغار.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *