التخطي إلى المحتوى
كيف تتنفس الحيوانات

كيف تتنفس الحيوانات 

لكي يستمر الكائن الحي على قيد الحياة يحتاج إلى القيام ببعض العمليات الحيوية وذلك مثل التغذية والإخراج والحركة والتنفس وغيرها، وتعد عملية التنفس هي الأهم على الاطلاق بين هذه العمليات؛ كون أن الكائن لا يستطيع أن يستمر بدونها ولو لحظة واحدة، وتختلف آلية التنفس في الإنسان والحيوان والنباتات، وسوف نتعرف معًا في هذا المقال على كيفية التنفس عند الحيوانات.

مفهوم عملية التنفس

 يمكننا تعريف عملية التنفس على إنها القيام بنقل غاز الأكسجين من الخارج إلى الداخل، وفي نفس الوقت نقل غاز ثاني أكسيد الكربون من الداخل إلى الخارج، مع العلم أن هذا يحدث في كل من الإنسان والحيوان بينما يكون الأمر عكسي في النباتات، فكما نعلم جميعًا أن النباتات يأخذ ثاني أكسيد الكربون ويُخرج الأكسجين.

ويقسم العلماء عملية التنفس في الجسم إلى عمليتين، العملية الأولى يتم بها نقل غاز الأكسجين الموجود بالجو إلى الرئتين، وبعد ذلك تحدث عملية تبادل الغازات عند الشعيرات الدموية الموجودة بالحويصلات الهوائية؛ حيثُ ينتقل عاز الأكسجين إلى الدم بينما يخرج ثاني أكسيد الكربون من الدم إلى الرئتين لينتقل للخارج مع هواء الزفير، ويطلق على هذه العملية مُسمى “التنفس الخارجي”

بينما تُسمى العملية الثانية “التنفس الداخلي” وتحدث هذه العملية بداخل خلايا الكائن الحي حيثُ يتأكسد الغذاء المهضوم من أجل إمداد الكائن الحي بالطاقة اللازمة لإجراء العمليات الحيوية.

طريقة التنفس عند الحيوانات

تقوم الحيوانات بعملية التنفس من أجل القدرة على البقاء على قيد الحياة، ونجد أن طريقة التنفس قد تختلف من نوع إلى آخر كما يلي:-

  • التنفس بواسطة الجلد

هناك حيوانات تتنفس عن طريق الجلد وذلك كون أن جلدها رقيق للغاية ولا يوجد به ما يعوق الأمر مثل الفرو أو الريش أو ما شابه ذلك، ومن هذه الحيوانات ديدان الأرض والضفادع وغيرهم من البرمائيات التي تعيش بجوار الماء التي تجعل جسمها رطبًا طوال الوقت.

وتحدث عملية التنفس عبر الجلد عن طريق شبكة الشعيرات الدموية ذات الحجم الصغير الموجودة بالقرب من الجسم، حيثُ يحدث تبادل للغازات فينتقل الأكسجين الموجود بالهواء إلى أنسجة الجسم المختلفة، ثم ينتقل غاز ثاني أكسيد الكربون الموجود بالأنسجة إلى الجلد ثم للهواء.

  • التنفس بواسطة الخياشيم

بالنسبة للحيوانات التي تعيش في الماء مثل الأسماك والرخويات والقشريات وغيرها فهي تقوم بإجراء عملية التنفس عبر الخياشيم، حيثُ نجد أن هذه الخياشيم لها غشاء رقيق للغاية يسمح بعملية تبادل الغازات، كما أن طبيعة تركيبها المتفرعة والمحتوية على العديد من الانثناءات والأنسجة الخطية الشكل تسمح بزيادة مساحة السطح الخارجي ومن ثم زيادة كفاءة عملية التنفس.

وتتم عملية التنفس بواسطة الخياشيم عن طريقة خاصية الانتشار والتي يقصد بها انتقال المواد المختلفة من المناطق ذات التركيز المرتفع إلى المناطق ذات التركيز المنخفض، بمعنى انه أثناء مرور الماء بالقرب من خياشيم الأسماك والرخويات ينتقل غاز الأكسجين الموجود بالماء ” تركيز مرتفع” عن طريق الخياشيم إلى الدم “تركيز منخفض” ثُم ينتقل بعدها إلى كافة أنسجة الجسم، وبنفس الآلية تحدث عملية خروج ثاني أكسيد الكربون من الخياشيم إلى الماء.

  • التنفس بواسطة الثغور والقصبات الهوائية

تحتوي الحشرات على أنابيب ذات حجم صغير للغاية تُسمى القصبات الهوائية تكون متصلة بالهواء بشكل مباشر عن طريق فتحات خارجية ممتدة على كل من صدر وبطن الحشرة، وتتم عملية التنفس في الحشرات عبر هذه القصيات الهوائية حيثُ تتم عملية تبادل الغازات بين كل من الهواء والقصبات بشكل مباشر، أي لا يكون هناك دور للدم في عملية التنفس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *