الماشية

الماشية

بدأ الأنسان بتدجين الماشية في وقت باکر جداً من تاريخه ، وفي الوقت الحاضر يعنى الناس بـ تربية الماشية في كل أنحاء العالم من أجل البانها ولحومها وجلودها. وفي الهند في الأزمنة القديمة منذ ما يقرب من 4500 سنة كانت الثيران تستخدم لجر العربات. ولعل هذه الثيران هي الحيوانات الأولى التي جرت المحراث أيضا . وهي لا تزال تستخدم بدلا من الجياد في بلاد عدة.

معلومات عن الماشية

الماشية المعروفة والتي تقتني في مختلف أنحاء العالم حيث الحرارة والبرودة غير شديدتين ، متحدرة من حيوان كبير جداً يدعى الأوروخص، وقد كان يعيش في البراري في أوروبا. كان ارتفاعه نحو مترين وكان له قرنان ضخمان يزيد طول الواحد منهما عن متر، وقد انقرض الأوروخص الأخير منذ نحو 300 سنة، والماشية الأليفة المعروفة في البلدان المدارية هي الدرباني ذو السنام والجاموس . وأما في البلاد المرتفعة في أواسط آسيا فهي الياك.

حيوان القطاس أو الياك

تعيش الماشية البرية في قطعان كبيرة. كانت قطعان البيسون الأميركي في السهول الأميركية في العهود القديمة تعد بالألوف كما أن هنالك قطعانا أخرى أصغر منها إلى حد بعيد . وهي تعيش على الأعشاب بالدرجة الأولى ، مع أن الياك في جبال التبت الجرداء وثيران المسك الشبيهة بالماشية في الأراضي المتجمدة الشمالية تأكل أي نبتة تقريبا .

انواع الماشية

للثيران وللأبقار قرون، والنوع الأكبر من الماشية البرية هو الغور المعروف في الهند وارتفاعه نحو مترين وله قرنان غليظان ، وهو قوي جدا حتى أن النمر نادرا ما يتجرأ على مهاجمته، والبيسون الأميركي وألجاموس الأفريقي غير كبيرين إلى هذا المقدار ولكنهما حيوانان قويان جداً . وأصغر صنوف الماشية في الجواميس الصغيرة ، أو الانووا في جزر سيليبيس في أندونيسيا، وهي ماشية صغيرة شرسة بحجم الحمار تقريبا ولها قرون محنية إلى الخلف .

البيسون الأمريكي

صغار الماشية

يلد القسم الأكبر من الماشية صغيراً واحداً كل مرة ، أو صغيرين في بعض الأحيان، ويمكن للصغير أن يقف على قوائمه بعد بضع ساعات فقط من ولادته، و يمكنه أن يجري مع القطيع بعد أن يبلغ اليوم الواحد من عمره أو ما يقرب من اليوم الواحد، كما هي الحال مع صغار الحيوانات التي تعيش قطعانا . وهذه ضرورة لا بد منها بالنسبة لصغار الياك لأن قطعانها ينبغي أن تنتقل باستمرار بحثا عن مراع في مواطنها الجرداء ، وحين يطرأ خطر ما كمهاجمة الذئاب لها ، تحشر صغار الياك في وسط القطيع لتتمكن الجواميس والأبقار من حمايتها بقرونها ، وحين تفر القطعان هربا من الصيادين ورؤوسها إلى أسفل وأذنابها مرفوعة في الهواء تكون الصغار بسرعة معها في الوسط.

للماشية جلود قاسية، وللجواميس والدرباني والغور والماشية في البلدان الحارة جلود قليلة الشعر. أما تلك التي تعيش في بلدان باردة فلها جلود كثيفة ولا سيما في فصل الشتاء. ولثيران المشك مثلاً شعور سمراء قاتمة تتدلى على قوائمها وعلى جانبيها . لكن هذه الشعور الكثيفة تسقط بكثرة في الربيع. وللياك أيضا حاشية من الشعر الأسود على جانبيه ، يكاد يصل إلى الأرض في أيام الشتاء وتحميه من الرياح القارسية على الجبال العالية ، وللبيسون أيضا شعر خشن وعرف صوفي كبير لكنه يطرح ذلك كله في الصيف.

أنواع الجواميس

هنالك أنواع عدة من الجواميس في أفريقيا والهند وجنوبي آسيا، و الحيوانات التي تسمى جواميس في أميركا ليست جوامیس ابداً وإنما هي حيوان البيسون، الجواميس الأفريقية الكبيرة المعروفة بجواميس الكاب تعيش قطعانا في جنوبي افريقيا وشرقيها، وهي حيوانات شديدة الشراسة، ولعل مواجهة مجموعة منها اشد خطرا من مواجهة مجموعة من الأسود، وللثيران الكبيرة خصوصا مزاجات غير مأمونة وهي ذات شجاعة عنيفة و شرسة وقرون قوية جداً. إنها حيوانات لم تدجن بعد ولا يزال الكثير منها يعيش في البراري .

جاموس الكاب
جاموس الكاب

الجواميس المائية في الهند شجاعة وقوية، واذا ورد نمر أو فهد إلى المستنقع الذي تعيش فيه هذه الجواميس هاجمه القطيع کله وقتله دوساً تحت الأقدام، لكن الجواميس المدجنة لطيفة جداً بحيث أن طفلاً يستطيع أن يقودها ، كان البيسون الأميركي بكتفيه السناميتين وجلده الأسود الخشن يتجول في قطعان ضخمة في السهول الأميركية لكنه انحصر الأن في بضع مئات فقط محفوظة في حدائق وطنية عامة في الولايات المتحدة الأميركية وكندا، كذلك كانت قطعان البيسون الأوروبية في زمن سابق . أما الان فلا يوجد غير قطيع صغير منها في بولونيا .

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *