التخطي إلى المحتوى
معلومات بسيطة عن القطط للاطفال

معلومات عن القطط

القطط نوع من الحيوانات الأليفة التي يعشقها الكثير من الأشخاص ويقوموا بتربيتها بداخل المنزل؛ وذلك لما تتسم بهِ من صفات جميلة مثل طيبتها وحنيتها وكذلك نظافتها وذكائها الشديد إلى حد أنهُ من المُمكن استخدامها لتأدية بعض المهام المنزلية، كما إنها قد تكون وسيلة ترفيه مناسبة للأطفال، فما رأيك عزيزي القارئ أن نتعرف معًا على القطط بشكل أكثر تفصيلًا؟

تصنيف القطط

تعد القطط من فصيلة الثدييات وهي تنتمي لعائلة السنوريات وهذا يتضح جليًا من قدرتها الفائقة على الصيد مثل النمور ولكنها لا تمثل خطر على الإنسان كون أن حجمها صغير مقارنة بالنمور، وقد قام الإنسان باستئناس القطط منذ قديم الزمان حيثُ هناك بعض الدلائل التي توضح أن الإنسان الفرعوني القديم كان أول من استئناس القطط وقام بتربيتها.

وتحب القطط أشعة الشمس بشكل كبير حيثُ تجلس بها لساعات عدة كما إنها تقوم بالنوم في أماكن مضيئة تتسلل إليها أشعة الشمس، ولعل ذلك نابع من نشأتها الأولى التي كانت في جو صحراوي حار، وتمتلك القطط جسم ذو شكل جميل، ولكن مع كثرة التهجين واختلاف السلالات نجد أن هناك الكثير من الصفات التي ظهرت في القطط وذلك مثل وجود قطط بدون فراء بشكل كامل، كما قد نجدد قطط بدون ذيل.

نرشح لك أيضاً:

التكاثر عند القطط

تتكاثر القطط عن طريق التزاوج بين كل من الذكر والأنثى، ونجد أن عمر البلوغ الجنسي قد يختلف وفقًا لنوع السلالة التي تنتمي إليها القطة؛ حيثُ نجد أن السلالات الآسيوية ذات الشعر القصير تبلغ عند عمر صغير وتحديدًا عندما يبلغ عمرها خمسة أو ستة أشهر على الأكثر، بينما السلالات الأخرى التي تحتوي على شعر طويل الحجم تبلغ عند عمر عام تقريبًا وذلك مثل القط الشيرازي.

أما عن موسم التزاوج عند القطط فهو يكون في أربعة شهور خلال العام وهما شهر يناير، وشهر فبراير، وشهر مارس وأخيرًا شهر يوليو، وعند حدوث التزاوج بين الذكر والأنثى يتم تلقيح البويضة ويحدث الحمل والذي يستمر لمدة 63 يومًا تقريبًا، وخلال فترة الحمل تكون الأنثى في غاية الحساسية كما إنها تعشق الوحدة وتختفي عن الأنظار معظم الوقت حتى يأتي موعد الولادة فنجدها تضع ما بين 3 إلى 8 قطط صغار.

وبعد عملية الولادة تبدأ القطة في رعاية صغارها حيثُ تطعمهم عن طريق ثديها، ويتميز حليب الأم باحتوائه على الكثير من الفوائد مثل مد الصغار بمناعة قوية ضد الأمراض المختلفة.

تربية القطط

تتسم القطط بحبها الشديد للحركة في كل مكان؛ لذلك من الخطأ تمامًا أن يتم حبسها في مكان ضيق أو مغلق كونهُ يؤثر على حالتها النفسية والجسدية، لذلك من الأفضل أن يتم تركها في المنزل والقيام بتوفير مكان هادئ للنوم ودافئ، مع العلم إنها نظيفة تمامًا وخصوصًا في حالة تربيتها بشكل سليم وتعليمها كيفية إخراج فضالاتها في المكان المخصص لذلك.

وعند تربية القطط في المنزل يجب الاهتمام التام بنظافتها والاهتمام بفروها وشعرها، حيثُ يجب تمشيط الشعر بشكل يومي في حالة ما إذا كان القط يمتلك شعر طويل، أما في حالة الشعر القصير فلا بأس أن يتم تمشيطه كل عدة أيام.

وتتسم القطط بمخالب طويلة وسريعة النمو؛ لذلك لابد أن يتم الانتباه إليها والقيام بتقليمها كل فترة حتى لا تكون مصدر أذى للموجودين بالمكان أو تستخدمها القطط في عملية تمزيق المفروشات المختلفة بداخل المنزل، ويجب أن يتم غسل أسنانها أيضًا باستخدام المعجون الخاص بها حتى تظل نظيفة وذات لون أبيض وناصع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *