التخطي إلى المحتوى
معلومات عن الدلفين الأبيض

الدلفين الأبيض

الدلفين الأبيض يسمى أيضًا بإسم الحوت الأبيض بالإنجليزية: (White Whale) إسمه العلمي:(Delphinapterus leucas) حيوان ثديي وهو نوع من الدلافين يتبع رتبة الحيتان كما يعد واحدا من عائلة الحوت الأبيض.

معلومات عن الدلفين الأبيض

هذا الحوت الصغير الأبيض (طوله خمسة أمتار) مزاجي كبير، من اللبونات، يعيش في بحار القطب الشمالي، وقد تصل طرافته إلى حد الغناء، والواقع أن الدلفين الأبيض، رغم تسميته (كناري البحار)، فإن غنائه لا يتعدى إصدار صفير، ونخير ضجاج .

فمع تقدم هذا الدلفين في السن، يتحول لونه من الرمادي إلى الأبيض، فإن كان أبيض، فلا مجال أمامه للتنكر إنه بالغ، وإن كان لونه سنجابياً، فإنه : غر، ومتي كان لونه رمادیاً داكناً ضارباً إلى الأرجواني (اردوازي)، فإنه مولود جديد أبصر النور في الصيف، الذي يكاد يتقضي، ترابط إلى جانبه أمه بفروها الأبيض، والآن بعد هذا الفضول كله، ثمة نصيحة عملية للمسافر الذي يضل طريقه في بحار الشمال: فإن التقى أفواج الدلفين شتاءً، فهذا يعني أنه قريب من غرونلندا، وإن التي بها صيفاً، فمعني ذلك أنه أبعد شمالاً، في قلب بحر القطب الشمالى .

⇐ نرشح لك: 

هل تعلم ؟

ان الساموائيين ( سكان أرخبيل « ساموا » في المحيط الهادي )، وهم من آكلة اللحوم، يعتبرون الدلفين الأبيض حیواناً مقدسا، وأن الدلفين الأبيض يعرف بذكائه، كيف يتفادى اية محاولة للقبض عليه، لاسيما كيف يتفلت من الشبكة .

حقائق عن الدلفين الأبيض

  • هذه الحوتیات تغوص إلى الأعماق سعياً وراء وجبة سمك، أو قشريات، أو اباء زبد البحر ، ولا بد لها من السعي وراء السمك المسطح في المياه المنخفضة، حيث عليها أن تنتظر بصبر مجئ المد، بدون آن تفقد سيطرتها، إذا فاجأها الجزر .
  • ما أن تأحن الدلافين البيضاء من أنياب فيلة البحر، عدوتها حتى تنصرف أفواجها، بفرح، إلى مزاولة تسليتها المفضلة، وهي قذف حبال من الماء في الفضاء، بضغط لسانها على حنكها .
  • الدلفين الأبيض حيوان إجتماعي، يرتاح لرفقة قريبة کرکدن البحر، لكن ، غالباً ما يحدث أن تهاجم قروش غرونلندا هذه الأفواج البريئة، فالقرش يتربص باستمرار تحت وطأة قابليته الكبيرة مرور فريسة .
  • من أسوأ اللقاءات، التي قد تفاجئ الدلفين الأبيض هو لقاء الأوركا المفترس، فحظ الدلفين في النجاة يقوم في نجاحه في التسلل بين متاهات الجليد، فيضيعها العدو المفترس في هذا المحيط من البياض .
  • جماعة الاسكيمو أنفسهم يطاردون الدلفين الأبيض، فيطلقون كلابهم المراقبة فوهات الجليد، فإذا ظهر رأس الدلفين للتنفس، نبحت هذه الكلاب، واسرع الصيادون بالبنادق والخطاطيف .
  • من عادة الدلافين البيضاء أن تقطع مئات الأميال في مجاري آنهر سيبيريا، حيث تتعرض للبقاء مجمدة في التواءات الاغواط، وعجزها عن الحركة في حالة كهذه يقضي عليها، اذ تقع فريسة حتي الدببة .
  • يتغدى الدلفين الأبيض على مجموعة من الأطعمة المختلفة، لكن الطعام المفضل له يتكون من القشريات، واللافقاريات، والسمك المسطح

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *