التخطي إلى المحتوى
معلومات عن الراكون

الراكون Racoon من الثدييات اللاحمة التي تقطن أميركا الشمالية، كما يوجد في بعض أنحاء أوربا واليابان، أما الباندا الأحمر Red Panda فهو حيوان ثديي أسمر اللون مائل للاحمرار، من سلالة الراكون، يعيش الباندا الأحمر على أطراف الهيملايا من غربي نيبال إلى الصين.

أصناف الراكون

توجد ثلاثة أصناف من الراكون : الراكون الشائع، وراکون الماريات الثلاث، والراكون آكل القشريات. وأكثر أصنافه انتشارة هو الراكون الشائع، فهو يوجد من جنوب كندا إلى شمال المكسيك. ويعيش راكون الماريات الثلاث Tres Marias Racoon على جزيرة الماريات الثلاث الواقعة بالقرب من ساحل المكسيك. ويعيش الراكون أكل القشريات في أميركا الوسطى والجنوبية.

الراكون الشائع

الراكون الشائع Common Racoon حيوان ليلي يعيش عادة على الأشجار أو بالقرب من البحيرات والجداول في الغابات، ويخرج في المساء بحثا عن الطعام، يعيش الراكون على الحشرات والأسماك والضفادع والقوارض الصغيرة كـالفئران.

نقترح عليك قراءة : معلومات عن حيوان الراكون

النوم الشتوي

لا يسبت الراكون الشائع بل ينام الساعات طويلة في الشتاء، ويصنع جحره الشتوي عادة في فجوات في أعالی الأشجار، وحين يتحسن الطقس يخرج أحيانا من جحره ثم يعود للنوم فيه من جديد.

الراكون آكل القشريات

سمي الراكون آكل القشريات Crab – eating Racoon بهذا الاسم نسبة إلى حقيقة تغذية على السلطعانات، وهو يشبه كثيرا الراكون الشائع، ويتميز عن الراكون الشائع بلون فرائه الأصفر المائل اللحمرة وذيله الطويل والأقل شعراً من الراكون الشائع، وهو ككل حيوانات الراكون سباح ماهر ومتسلق للأشجار.

صغار الراكون

الراكون حيوان انعزالي، ولكنه يجتمع بالأنثى في موسم التزاوج فقط، تلد إناث الراكون بين أشهر كانون الثاني وآذار ما بين 4 إلى 5 من الصغار بعد مدة من الحمل تدوم 60-73 يوما، تولد الصغار وهي مغلقة العيون والآذان، وتفتح عيونها وآذانها حين تبلغ من العمر ثلاثة أسابيع.

قريب الراكون

الباندا الأحمر

الباند الأحمر Red Panda ينتمي إلى سلالة مختلفة عن باقي الحيوانات، وهو آخر أعضاء عائلته، وقد عاشت أقرب المستحاثات من أجداده قبل 3-4 مليون عام، صنف العلماء في البداية الباندا الأحمر ضمن عائلة الدببة، إلا أن الدراسات الحديثة أثبتت أن الباندا الأحمر يشترك في الكثير من صفاته مع الراكون والظربان أكثر مما هو مع الباندا والدببة الأخرى.

تناقص أعداد الباندا الأحمر

تميل أعداد الباندا الأحمر إلى التناقص، وأكثر ما تواجهه هذه الحيوانات من المخاطر فقدان مواطنها الطبيعية نتيجة لاقتطاع أشجار الغابات والصيد غير المشروع، إذ يصيد بعض الناس الباندا الأحمر من أجل فرائه الذي يستخدم في صنع القبعات والملابس.

شكل وملامح الباندا الأحمر

للباندا الأحمر (الراكون الأحمر) وجه أبيض شبيه بوجه القط وشاربان أبيضان طويلان، وجسم متطاول أحمر اللون، كما يتميز الباندا الأحمر برأسه المستدير وخطمه القصير، له أذنان مدببتان وذيل طويل كثيف الشعر مخطط بالأحمر والأصفر، كما يمتلك الباندا الأحمر مخالب قابلة للانكماش Retractable ويغطي الشعر أسفل أقدامها.

سلوك الباندا الأحمر

يقضي الباندا الأحمر معظم أوقاته في أعالي الأشجار ويعتمد في غذائه على غصينات وأوراق الخيزران حيث باستطاعته التهام آلاف الأوراق كل يوم، كما يتغذى الباندا الأحمر على الأعشاب والجذور والبذور والعليق والسراخس، وقد يأكل الحشرات وبيوض الطيور .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *