معلومات عن الزواحف

الزواحف

الزواحف حيوانات من الفقاريات ذات  صنف الدم البارد وتبيض بيضها ولها حراشف تغطي جسدها. ثمة 8100 نوع من الحيوانات الزاحفة في العالم موجودة في القارات كافة باستثناء القطب الجنوبي (حيث المناخ بارد جدا والزواحف تفضل المناخ الحار والرطب)، من بعض هذه الحيوانات: التمساح والحرذون، الأفاعي والسلحفاة. وإن معظم هذه الزواحف من آكلة اللحوم وتقتات على الحشرات.

معلومات عن الزواحف

للزواحف هيكل عظمي في داخل أجسادها، ولها عظمة صدر لحماية رئتيها وقلبها، ولها أيضا دماغ وجهاز عصبي . ولها أعين ويمكنها سماع الصوت، ويتباين حجم الزواحف بدءا من الأفاعي الصغيرة والجراذين والسلاحف وصولاً إلى التماسيح الكبيرة لقد ظهرت التماسيح إلى حيز الوجود منذ 200 مليون سنة، وهي تستخدم ذنبها للاستيلاء على فريستها..

تسمى الزواحف بذوات الدم البارد. وهذا لا يعني بالضرورة أن دمهم بارد، لكنهم يحصلون على الحرارة من مصادر خارجية. لا يمكنهم تنظيم درجة حرارة أجسادهم كما يفعل الانسان، مما يؤدي إلى هجرتهم إلى البيئات ذات المناخ الحار والرطب .

تعد الزواحف من المخلوقات الأطول عمراً من بين الحيوانات، نذكر على سبيل المثال أنّ بإستطاعة السلاحف الكبيرة أن تعيش حوالي 150 سنة، لهذا تدعى السلاحف المُعمّرة، وبإمكان للتماسح ان تعيش حوالي 80 سنة تقريباً، وأفعى البايثون (واحدة من الأفاعي الأكثر شيوعًا) يمكنه أن يعيش 40 عامًا تقريبًا.

أغلب الأفاعي في كافة دول العالم (حوالي ثلثيها) غير سامة ، ويبلغ عدد السم منها حوالي 500 نوع، وما يقارب 30 إلى 40 نوعاً منها فقط ضاراً للبشر، وبمعنى أخر فإنّ نسبة الخطورة منها على البشر أقل من 2٪ من جميع الافاعي.

الأفاعي السّامة في القارة الأسترالية هي أكثر من ثعابين الغير سامة، وربما يرجع ذلك إلى طبيعة البيئة والمناخ في تلك المناطق.

هل تعلم؟

1- أن الثعابين والعظايا (الحرذون) تنزع عنها جلدها خلال فترات نظامية ما دامت على قيد الحياة.
2- أن طفل التمساح يولد بعد مرور فترة مابين 55 يوما و110 أيام.
3- أن الأنكوندا هي أثقل الأفاعي وزناً في العالم.

+ أغلب أنواع الزواحف لا تفضل الجو البارد أو أن تعيش في المناطق الباردة ، ولكن هذا مختلف بالنسبة للسلاحف خصوصاً تلك التي تعيش في المياه، فمنها أنواع قد تعيش في المياه المتجمدة وتحت الجليد البارد.

+ يعتقد الكثير من الناس أن الزواحف من المخلوقات الغروانية أو الرطبة ، ولكن هذا ليس صحيحاً، لأنهم لايملكون أي غدد عرقية مثل البشر ، لذا فإن جلودهم عادة ما تكون باردة وجافة.

+ الزواحف هي واحدة من أقدم أنواع الحيوانات على كوكبنا. لنأخذ على سبيل المثال السلاحف، لقد ظهرت السلاحف منذ 240 مليون سنة، وأقدم سلحفاة عرفت من بين السلاحف كانت شبيهة بالسلاحف الموجودة اليوم ، ولهذا السبب يحترم العديد من العلماء هذه الكائنات الحية الفريدة ويدرسونها باهتمام وبصورة دائمة ويحمونها، من خطر الانقراض والاختفاء.

زواحف ما قبل التاريخ

كانت الديناصورات تشكل زواحف ما قبل التاريخ وقد عاشت على الأرض منذ 248 مليون سنة حتى 65 مليون سنة. وبلغ حجم طول أكبر ديناصور 100 قدم وعلوه خمسين قدما.

مذهل حقاً!

1- أن أفعى الكوبرا هي أطول الأفاعي السامة في العالم.
2- أن أصغر نوع من التماسيح هو گیمن القزم ويعيش في أميركا الجنوبية.
3- أن لسان الحرباء يبلغ ضعفي طول جسدها.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *