التخطي إلى المحتوى
معلومات عن النسر الذهبي

النسر الذهبي

النسر الذهبي هو واحد من أشرس وأكبر وأسرع الطيور في العالم، وهو واحد من الطيور الجارحة التي تتمتع برشاقة مرتفعة وهي متواجدة بوفرة في أمريكا الشمالية. يتميز النسر الذهبي بريش ذهبي لامع خلف الرقبة والرأس، لهذا يطلق عليه النسر الذهبي.

معلومات عن النسر الذهبي

لا يرى الطائر العظيم بطيرانه الرائع في بريطانيا العظمى إلا في شمال اسكتلندة حيت ما تزال تربي النسور، إنه طائر أنيق ذو رأس نبيل، وله عينان مفترستان متكبرتان وتفرس ثاقب لا يحجم . إن منقاره الداكن المقوس و براثته القاسية لا يتعاملان برحمة أبداً. ويمكنه ريش جناحيه القويين الكبيرين من الطيران السريع، إنه آلة طيران ممتازة.

لقد أصبح النسر رمزاً أسطورياً للقوة والاختفاء، وبسبب حواسه الدقيقة، وطيرانه القوي ، وهجماته التي لا تعرف الرحمة بسبب ذلك كله يعتبر ملك الطيور، إنه يستطيع الطيران خلال طبقات الهواء المخلخلة حول أعلى القمم بسهولة تامة منقضا إلى المنحدرات والأودية والمناطق المفتوحة فإذا وقعت عيناه على ضحية يشتهيها فإنه ينقض بسرعة مهلكة، فينزلق فوق ضحيته ثم يقتنصها ثم يقتلها. ثم يرتفع طائراً من جديد حاملاً فريسته معه، وأنثي النسر – وهي أكبر حجماً – عادة ما تكون أماً مثالية وزوجة مخلصة.

هل تعلم ؟

  • القتال الجوي أمر شائع في الجبال حيث تتصارع النسور والغداديف بشراسة لأن بعضاً منها يعتدي على مناطق نفوذ الآخر في محاولة للانفراد بكل الفرائس المتاحة.
  • أقصي وزن يبلغه النسر هو ثمانية كيلوجرامات ؟

موسم التزاوج عند النسر الذهبي

في موسم التزاوج تستهلك النسور كميات أكبر من الطعام، وتهبط الى الوادي حيث قد تقتنص حملاً صغيراً مريضاً لكنها عادة لا تكون لديها الجرأة الكافية للانقضاض على الرعاة .

موطن النسر الذهبي

لا يملك النسر الذهبي موئلاً محددًا، حيث يمكنه العيش والثكاتر أينما يشاء، لكن عموماً يفضل بناء عشه بين المنحدرات والتلال والجبال العالية. ويستعمل العديد من الموائل التي تبدأ من القطب الشمالي وتنتهي في الصحراء  مثل تلك التي على طول الجداول والأنهار والمراعي والغابات الشاسعة ومناطق الأدغال وغيرها من الأماكن الأخرى حول العالم.

صغار النسر الذهبي

يغتصب أكثر الأخوين الصغيرين جورا، الطعام المخصص لأخيه فينمو الأخير ضعيفاً بسبب نقص الغذاء ( إنهما يحتاجان إلى كيلو جرامين من اللحم يومياً على الأقل ) وقد ينتهي الأمر بالقائه من الوكر بالقوة، تحمي أنثي النسر صغيريها (ربما ثلاثة صغار ) من العواصف ومن الشمس بجسمها، وقد يكون وكرها بارتفاع متر تقريباً ويرجع ذلك إلى الأعشاب التي تكون قد تراكمت بمرور السنين .

تبلغ النسور الصغيرة حجم والديها بعد شهرين فقط من الفقس و يدفعها الوالدان لى حافة الوكر ويضطرانها إلى الطيران وبينما تقوم النسور الصغيرة برحلاتها الجوية القصيرة الأولى يطير الوالد قريبا منها.

غذاء النسر الذهبي

يتغذى النسر الذهبي على الثدييات الصغيرة وبعض الثدييات متوسطة الحجم كالبومة الليلية والسناجب والغرير وغيرها من الثدييات الأخرة. كما أنه يتمتع بقدرة عالية على مهاجمة أقوى وأشرس أنواع الطيور الجارحة، بالإضافة إلى الثدييات ضخمة الجثث كالماشية والغزلان وغيرها. كما أنه صياد بارع في صيد الأسماك.

لون النسر الذهبي

للنسر الذهبي البالغ لون رائع وجميلوهو يميل إلى البني الداكن، كما أنه يتميز بالريش الذهبي وراء الرقبة والرأس، كما أن صغاره تتميز بلون بني فاتح بالإضافة إلى إمتلاكها بقع بيضاء على قاعدة الأجنحة والذيل، تبقى صغار النسر في هذا الموقف بضع سنوات من حياتها.

طريقة الصيد

عند قيامها بالصيد تطير النسور طيرانا منخفضاً قرب الأرض وتنقض على فريستها بسرعة كبيرة و النسر الذي نراه يتبع قبيلة منغولية من الصيادين وهو مدرب على اقتناص الذئاب .

حجم وشكل النسر الذهبي

للنسر الذهبي أجنحة كبيرة وواسعة للغاية مثل الصقر الأحمر. بالإضافة إلى إمتلاكها لذيل طويل نوعا ما، ورأسه صغير، يصل طوله ما بين 75-88 سم، كما يبلغ طول جناحيه حوالي 190-225 سم ويزن ما بين 3-7 كجم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *