التخطي إلى المحتوى
معلومات عن النعامة

النعامة

تعد النعامة واحدة من أكبر الطيور في العالم، ولها خصائص ومواصفات تجعلها مختلفة عن بقية الطيور، وسنقدم لك في هذه المقالة مجموعة من المعلومات المثيرة عن النعامة.

صفات النعامة

بأقدامها الضخمة ، ورقبتها العارية كأنبوب ، والتي تعلوها رأس صغير أصلع أملس ، وبفروتها الضخمة من الريش ، فإن النعامة تبدو كما لوكانت إحدى شخصيات « أفلام الكرتون » وقد كساها الريش، ويبلغ ارتفاع هذا المخلوق العالي طويل الأرجل حوالي ثمانية أقدام، ولأنها لا تستطيع الطيران فإنها تواجه هذا النقص بسرعة عدو غير عادية حيث يمكنها أن تسبق أحد خيول السباق.

النعامة جشعة ذات شهية عظيمة تبلع معظم أنواع الأطعمة بكميات هائلة لملأ بها معدتها الخشنة القوية . ويمكنها أن تشرب جالونين من الماء دفعة واحدة، وعلى عكس الدجاجة التي لها فقط إطار صغير من الريش، فإن لذكر النعام ریش رائع أبيض وأسود لكن هذه الزخرفة كانت سبب إنقراض النعام في الماضي لأن الأفارقة والأوربيين كانوا يصطادونها لريشها، وعندما تغضب النعامة فإنها تزأر وتصدر عنها صرخة عالية جوفاء ويبدو أنها تحاول أن يعرف الجميع ذلك، فبرغم كل شي فإنها تدعي أنها ملكة الطيور مع عجزها عن الطيران .

معلومات عن النعامة

  • الطعام الرئيسي للنعام هو النبات، ولكن في الأسر فإنها يجذبها أي شئ ملون براق وقد تبتلع الزجاجات، والقطع المعدنية، وحتي قطع العملة والدبابيس والأقلام والساعات إذا وجدتها .
  • عند اقتراب الخطر فإن فراخ النعام تتفرق في شتي الإتجاهات، ولحمايتها فإن الأب يهاجم بشجاعة فائقة عدواً مثل الخرتيت ويبعده بضربات عنيفة من منقاره .
  • في بداية موسم التزاوج تتظاهر الذكور في مجموعات وتتطارد بأجنحتها المفرودة كالقلاع ويجمع كل ذكر مجموعة من الإنات يلقحها الواحدة تلو الأخرى .
  • ولقوتها وخفتها فإن سرعتها يمكن أن تصل إلى 25 ميلا في الساعة، وهي تستعمل أحيانا في السباق إما بواسطة جوكى، أو مربوطة إلى عربة، والنعام مخلوق متقلب المزاج و يذهب أحيانا في الإتجاه الخاطئ مما يسر المشاهدين .
  • وفي حالات الانزعاج فإن النعامة تنبطح أرضاً وتحد رقبتها الطويلة، وربما كان هذا أصل الاعتقاد الخاطئ بأنها تدفن رأسها في الرمال وقت الخطر، ويمكن الإمساك بهذه الطيور حية من سيارة بواسطة أحبولة في نهاية قضيب .
  • بدأت التجارب الأولى لإستئناس النعام في جنوب أفريقيا سنة 1865 وقد حقق المربون مكاسب كبيرة بسبب الإقبال الشديد على الريش، وحتي البيض له قيمة فإن واحدة منه تكفي لعمل عجة لإثني عشر شخصاً، ويفرخ البيض حاليا في حضانات، وفي الأزمنة القديمة فإن المصريين والصينيين واليونانيين كانوا يزخرفون قشور بيض النعام .
  • طائر النعام طائر كبير بوزن يتراوح ما بين ثلاثة وستين ومائة وواحد وثلاثين كيلوغرام.
  • يبلغ طول طائر النعام حوالي متر ونصف إلى 3 أمتار.
  • بيض النعام صغير للغاية مقارنة بحجمه ، لكن بيضه مقارنة ببيض الطيور الأخرى أكبر، تزن البيضة الواحدة كيلوغرام ونصف وقطرها 15 سم.
  • جميع الطيور لديها أربعة أصابع في كل رجل. والنعام له إصبعين فقط، الاصبع يشبه الظفر والقدم له شكل يشبه الحافر، وعند تحليل شكل قدم النعامة فيتظح أنها تساعدها على الركض والسير بشكل أسرع.
  • جناح واحد من أجنحة النعام يبلغ طوله حوالي مترين، تستخدم الأجنحة عادة للتزاوج، أو لحماية أطفالها من الشمس، لكنهم لا يستطيعون استخدامها في الطيران.

أنواع النعام

هناك ثلاثة أنواع من النعام الأكثر شيوعًا في العالم :

  • النعام أزرق الرقبة : يتميز بأنه أقل عدوانية من النعامة الحمراء، كما أنه يعاني من ضعف الساقين وكبر الحجم، وتضع الإناث ما بين 20 إلى 30 بيضة في السنة.
  • النعام أحمر الرقبة : أكثر أنواع النعام عدوانية، تتميز بعدم وجود الريش على جسدها، ولونها الأحمر، والرقبة الطويلة، ويتأخر هذا النوع حتى يصل إلى مرحلة النضج.
  • النعام أسود الرقبة : تتميز بالهدوء، وهي متوسطة الحجم، وتكون ذكور هذه الأنواع من النعامة شرسة في موسم التزاوج.

هل تعلم …؟

أن النعام ينام ليلا بعمق لعدة دقائق فقط، وأنه يعمر لأكثر من أربعين سنة، وأنه عندما يفقس البيض تخرج منه أفراخ في حجم الدواجن المنزلية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *