التخطي إلى المحتوى
معلومات عن حيوان الإلكة

الإلكة

الإلكة أو الأنكة (بالإنجليزية: Elk) (إسمها العلمي: Cervus canadensis) حيوان ثديي من عائلة الأيائل، تعد واحدة من بين أكبر أصناف هذه العائلة، وهي أكبر الثدييات البرية في أمريكا الشمالية وآسيا، يتميز حيوان الإلكة باللون البني الداكن أو المحمر .

معلومات عن حيوان الإلكة

خمن أي حیوان يملك قوائم طويلة، شبيهة بقوائم الحصان ؟ خطمه أشبه بخطم الجمل، له لحية صغيرة تحت الذقن، وزوج من القرون الثقيلة المسافة بينها متران ؟

إنه الإلكة بالذات (أكبر الأيائل الموجودة شمالي أوروبا وآسيا)، هذا العملاق الذي يصل وزنه إلى ألف كيلوغرام، وإرتفاع قامته إلى مترين .

في أشهر الصيف، يخفف هذا المجتر الشمالي من وطأة الحر بالسباحة في المستنقعات والبحيرات والأنهر، وفي حالات الخطر نراه رغم ضخامته ينطلق بسرعة مذهلة، ويهاجم عدوه بسرعة فائقة خافض الرأس، وعندما يثور يجيد إستخدام قوائمه، إلا إذا تركته ينعم بسلامه، فعندئذ تراه يكتفي من حياته بمآدب غنية بالنبات، فهذا الوزن الثقيل ليس في النهاية سوی مخلوق طيب، كل طموحه أن تتركه يعيش بسلام وأمان .

هل تعلم ؟

أن حيوان الإلكة، عندما يجري يحدث ضجيجاً مميزاً خاصاً به، هو نتيجة إحتكاك أظلافه الواحد بالآخر، وإن الإلكات تحفر (میدانا) دائرياً في الثلج، تمضي فيه (العائلة) فصل الشتاء كله .

غذاء الإلكة

يتكون النظام الغذائي لحيوان الإلكة على مجموعة من الأطعمة التي تتكون من النباتات والأعشاب، وذلك مثل: النباتات ذات الاوراق العريضة، براعم الأشجار، ولحاء الأشجار، ولكن طعامها المفضل هو النجيليات.

حقائق عن حيوان الإلكة

  • هذا المجتر يسعى وراء طعامه على اليابسة، وفي أعماق البحيرات، على حد سواء، حيث يبحث عن الأشنة، والإلكة سباحة رائعة، تستطيع البقاء تحت الماء مدة دقيقة ونصف .
  • يتطلب قرنا الإلكة ست سنوات حتى يبلغا کامل نموهما، فتحة تباعدهما حوالي مترين، ووزنها حوالي 20 كيلوغراماً، إنها سلاح جبار يدافع به عن نفسه ضد أعدائه .
  • يبدو أن فائض الجلد، الذي يحمله حيوان الإلكة تحت العنق يساعده في السباحة، إذ ينتفخ ويفيده في إبقاء الرأس عالياً .
  • نهاية الصيف تعنى، بالنسبة إلى الإلكة، موسم الغرام مع ما يتبعه من مبارزات رهيبة بين الذكور، للفوز بالأنثى، وفي هذه الفترة فقط، تسمع حيوان الإلكة الصامت عادة يجأر .
  • في الإتحاد السوفياتي، جرت محاولات ناجحة لتربية الإلكة في المزارع، وقد جرى إستخدامها مثل الرنة، في جر المزلجات، وتبين أن الأنثى تعطي الإنسان حليباً جيداً .
  • يقول البعض أن حيوان الإلكة لا يهاجم الإنسان، ويؤكد آخرون العكس، قائلين أنه يعتدي بقساوة على كل من يعتدي على مملكته، وثمة شيء أكيد، وهو أن هذا الحيوان متى جرح ينقض على الصياد .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *