التخطي إلى المحتوى
معلومات عن حيوان الوعل

حيوان الوعل

الوعل (إسمه العلمي: Capra) حيوان ثديي، من فصيلة البقريات، وهو نفس جنس الماعز البري أو العنزة، ينتمي الوعل إلى نوع من الحيوانات البرية المجترة التي تسمى الوعليات، والتي تشمل تسعة أنواع مختلفة، من بينها المارخور والوعل الألبي بما في ذلك الماعز البري وهناك العديد من الأنواع الفرعية لهذا الحيوان الجميل مثل الماعز المستأنس. يعيش الوعل في البيئات الجبلية في أعلى القمم المرتفة، وهو بارع في تسلق الصخور، كما يتميز هذا الحيوان برشاقته، وجميع أنواعه تعيش في آسيا الوسطى .

معلومات عن حيوان الوعل

يقف الوعل على حافة صخرية عند قمة الجبل إنه يقف بشموخ وبلا حراك في مواجهة السماء اللامعة الزرقاء. إنه ملك الوهاد بلا منازع، إنه يقفز بين الصخور في جزأة لاعب السيرك ولملك الجبال هذا، قرون طويلة ذات نتوءات، ولحية صغيرة مدببة، إنه حيوان قوي البنية، غير أنه لين الطباع، وهو كذلك هياب لأن الإنسان يصطاده منذ قرون .

حقائق عن الوعل

  • إن الوعل قريب أرستقراطي للماعز، ومسكنه الطبيعي بين القمة العالية لجبال الألب، وهو الآن حیوان نادر إذ لا يوجد منه إلا مئات قليلة .
  • تحرس الوعول مناطق نفوذها بغيرة شديدة، وهي تعيش في جماعات صغيرة مكونة من الذكور فقط، ولا يسمح بالالتحاق بها لغير الأعضاء والوعول ترعى من غروب الشمس إلى شروقها في مناطق أكثر ارتفاعاً من المناطق التي ترعى بها الإناث .
  • يستطيع الوعل أن يثب وثبات بارعة يبدو فيها وكأنه يطير من صخرة إلى أخرى، ذلك بالرغم من أن وزنه قد يصل إلى مائة كيلوجرام. إن حوافره المقوسة تمكنه من القبض على أصغر موطئ قدم والتوقف لتوه .
  • تستريح الوعول نهاراً في الأراض المرتفعة لتجتر طعامها وهناك تستطيع هذه الحيوانات أن تنظف نفسها دون مضايقات وذلك باستخدام قرونها الطويلة للوصول إلى نهانة ظهورها .

هل تعلم ؟

  • على عكس الاعتقاد السائد، لا تدل النتوءات في قرون الوعل على عمره، لكنها تدل على أنه في حالة طيبة وصحة جيدة، وفي السنوات التي يشح فيها الطعام تنمو قرون الوعل نموا قليلاً ولا تظهر فيها نتوءات .
  • أظهرت العديد من الدراسات والأبحاث العلمية أن حيوانات الوعل قد ظهرت على الأرض منذ حوالي 8600 عام وقد يزيد هذا العدد.
  • يعد كل من الدب والوشق والذئب والنسر الذهبي والكلاب البرية والنمور الثلجية أعداء للوعل وهي حيوانات منفترسة لن ترحم الوعل عندما يلتقيان وجهاً لوجه .
  • يتعرض هذا الحيوان اللطيف إلى الصيد الجائر من قبل الصيادين قصد الحصول على فراءه الثمينة، واليوم أصبح حيواناً مهددة بالانقراض خصوصاً الوعل الأثيوبي.
  • الوعل حيوان اجتماعي يعيش وسط مجموعة من أبناء جنسه تتراوح بين 15 إلى أخ وعلاً.
  • يصل صغير الوعل إلى مرحلة النضج الجنسي حينما يكون عمره بين عام ونصف للإناث، وسنتين للذكور.

التزواج عند الوعل

تعيش الوعول في زمرة يجتمع فيها الشباب الذكور والإناث وصغارها، بينما يعيش الذكور البالغين حياة انفرادية ويجتمعون في قطعان صغيرة بعيدا عن الأهل. تنحدر الوعول من 7000 قدم ويسافرون لحوالي 70 ميلاً قبل الوصول إلى الوديان في موسم الشتاء. ثم يبدأ موسم التزاوج بين شهر أكتوبر ويناير ويبلغ ذروته في شهر نوفمبر.

تتسبب غريزة الحب في مئات من المبارزات في مستعمرات الوعول والمتنافسون يكونون عادة بارعين في تسلق الصخور وفي القتال، والمعارك تقوم على الصخور المنحدرة وعلى حواف الشقوق. تتقاتل الذكور من أجل الهيمنة ومن أجل كسب فرصة للتزاوج. تكشف ذكور الوعول البالغة الإناث المتقبلة للزواج عبر شم رائحة البول. وبعد إنتهاء المبارزات يحصل الذكر الأقوى على حوالي 7 إلى 17 أنثى،. تدوم فترة الحمل بعد التزاوج ما بين 5 أشهر إلى 6 أشهر وتنتهي الفترة بقدوم صغير أو إتنين ونادراً ما تلد الأنثى ثلاثة.

بعد التزاوج ينفصل الزوجان، وتكون صغار الوعول محصنة منذ لحظة ولادتها ضد الدوار ومرض الجبال ويكون نشاطها الرئيسي هو التسلق، وصعود المنحدرات والأخاديد وأن تنحني فوق حافة الصخور لتطل على الفضاء.

النظام الغذائي لحيوان الوعل

الوعل حيوان عاشب، وغذاءه المفضل والأساسي عبارة عن أعشاب، ونباتات برية، والفاكهة، والبراعم، يستهلك الوعل من الطعام كل يوم ما بين 20 إلى 35 رطلًا.
يعتمد الوعل على الحوافر للعثور على الطعام المدفون تحت الثلوج خلال موسم الشتاء.

أنواع حيوان الوعل

هناك تسعة أنواع من حيوان الوعل وهي كالتالي :-

  • الماعز المستأنس
  • الوعل السيبيري
  • وعل واليا
  • المارخور
  • الوعل النوبي
  • وعل الألب
  • الوعل الإسباني
  • وعل القوقاز الغربي
  • الوعل النوبي

عمر حيوان الوعل

يمكن لذكر الوعل أن يعيش 16 سنة، وبالنسبة إلى الإناث فهن يعشن 18 سنة في البرية، وما يصل إلى 23-20 سنة في الأسر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *