التخطي إلى المحتوى
معلومات عن طائر القطا

طائر القطا

طائر القطا أو الطرمجان (إسمه العلمي: Pterocles) هو نوع من الطيور البرية المهاجرة التي تنتمي إلى (فصيلة: Cuculidae) يعيش في شكل مجموعات من أبناء جنسه، وهو طائر لا يستطيع العيش إلا إذا وجدت المياه في نفس المكان الذي يعيش فيه حتى لو كلفه الأمر السفر مسافات طويلة بحثاً عن برك مياه أو حفر مملؤة بالمياه له ولصغاره. تنتشر طيور القطا في جميع أنحاء شمال أفريقيا وفي الشرق الأوسط. يتميّز طائر القطا بأن وهبه الله سبحانه وتعالى بحس مذهل وسرعة انتباه مرتفة، وهي طيور تسافر بأعداد كبيرة لمسافة تصل إلى 60 كم بحثًا عن حفر تحتوي على مياه، بالإضافة إلى أن لديها القدرة على الاحتفاظ بالماء داخل ريش البطن لري صغارها.

لهذه الطيور أقدام قصيرة عند مقارنتها بحجم جسدها، وهذا الطائر كسول في تسلق الأشجار ليست لديه القدرة الكافية على تسلقه على عكس الأنواع الأخرى من الطيور التي تتسلق الأشجار، لكنه يلجأ إليها لينعم بظلها عندما تكون درجة الحرارة مرتفعة. تتكاثر طيور القطا بواسطة البيض بعدد يصل إلى 5-9 بيضات في كل مرّة، بينما تستمر فترة الحضانة حوالي شهر.

معلومات عن طائر القطا

القطا مخلوق وديع وهادئ، وهو أحد المتأنقين في عالم الطيور ذلك أنه يبذل كل عام ثلاثة أردية من الريش يتناسق كل منها مع المنطقة التي يسكنها لكنه ليس مجرد الزهو الذي يدفع القطا إلى تغيير منظره، بل إن مرد ذلك إلى رغبته في حماية نفسه من الأعداء الذين لا حصر لهم والذين يترصدونه على الدوام . هذا الطائر الحريص، رشيق الحركة سريع في ردود أفعاله، يتخذ له مسكناً في الجبال وفي الأراضي الباردة في أقصى الشمال .

ويستطيع طائر القطا أن ينطلق طائرا في سرعة البرق، وأن يقوم بدورات سريعة وأن يتمرغ في الهواء كالحمامة، إنه ينحدر في الهواء لفترة ثم يرفرف بجناحيه، و الحجل الأبيض قادر على إصدار سلسلة صوتية مرتفعة هي کوکوکو ذلك بالرغم من أنه اعتبر أيكم لفترة طويلة وعندما تتردد أصداء هذه الأصوات في الوادي تعرف الإناث أن الذكور تبحث عنها. ويعرف سكان الجبال الذين ألفوا هذا الطائر وعاداته، يعرفون أن تغيرا معينا في الطقس سوف يحدث .

هل تعلم ؟

  • ذكر القطا ذيله أشد قتامة من ذيل الأنثى وتستطيع طيور القطا أن تفتح الريشات الست عشرة في ذيلها على شكل مروحة وأن تفردها بوسامة كما يفعل الطاووس .
  • في وقت قصير كان طائر القطا منتشر بكميات كثيرة، لكن الأن أعداده انخفضت بسبب تعرضه للصيد الجائر من قبل الصيادين.
  • في الوقت الحاضر يمكنك العثور على هذا النوع من الطيور في المزارع الكبيرة والشاسعة، نظرا لتوافر المراعي والمياه والأمان فيها.
  • هناك عدة أنواع من جنس هذا الطائر اللطيف، ومن أبرزها القطا المنقط والقطا المتوج والقطا الكدري والقطا النغاق وغيرها من الأنواع.
  • مثل الأنواع الأخرى من الطيور، تفضل طيور القطا العيش في مجموعات، وترتبط هذه المجموعات ببعضها بعضاُ من خلال روابط مشتركة قوية.
  • الطعام المفضل لطيور القطا عبارة عن حشرات ويرقات.

حقائق عن طائر القطا

  • يفقس بيض القطا بعد حوالي شهر وتقوم الأم الصغيرة الممتازة الخبيرة بكل المخاطر، تقوم بتعليم صغارها، أن تختبئ وأن تبقى بلا حراك عندما يهددها الخطر.
  • ترقد أنثي القطا على بيضها ( من خمس الى تسع بيضات ) في عش خشن، وحدها. وفي وقت متأخر من الموسم تتجمع الذكور في مجموعات وتحوم هنا وهناك بلا مبالاة وقد هجرت أسرها .
  • أرجل طيور القطا تشبه أحذية الثلوج كما أنها مثالية للسير عليها. والمخالب السوداء تمكنها من القبض على الجليد، والمنقار المخلوق على شكل الفأس ممتاز في الحفر .
  • ترتدي طيور القطا حلة من الريش الأبيض في فصل الشتاء و يتغير لون ريشها إلى اللون البني في فصل الصيف وهو موسم التزاوج أيضاً وفي فصل الخريف يصبح ريشها رمادیاً .
  • عندما تكون طيور القطا قابعة على الأرض فإنك تستطيع أن تمر قريباً منها دون أن تلاحظها، وهي تطير أحياناً في اللحظة الأخيرة، أو قد تبقي ساكنة وقد تسمح لك أن تلمسها .
  • تحط طيور القطا من السماء وتختفي بين الثلوج في غمضة عين وذلك حتى لا تترك أثراً وراءها تراه الثعالب أو غيرها من الحيوانات المغيرة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *