التخطي إلى المحتوى
معلومات عن طائر القيثارة

طائر القيثارة

طائر القيثارة أو طائر قيثاري بالإنجليزية: (Superb lyrebird) ويعرف علمياً بإسم: (Menura) هو أحد أنواع الطيور الأرضية التي تعيش في أستراليا، وبالتحديد في جنوب شرق أستراليا، وهو طائر يشبه كثيراً الطاووس، ولكن هذا الطائر الغريب يتميز بقدرة مذهلة في إنتاج وتقليد الأصوات.

معلومات عن طائر القيثارة

سمي هذا الطائر بهذا الاسم الموسيقي لأن للذكر ريشتين في ذيله على شكل الآلة الموسيقية القديمة المعروفة باسم القيثارة وتدعم هاتين الريشتين كسوة من الريش الخيطي وخلال فصل التزاوج (الشتاء) يرفع وينشر هذا الطائر الفاخر ذیله الرائع كما يفعل الطاووس عندما يقوم بعروضه على مساحة ضيقة من الأرض بمصاحبة تنويعات صوتية عديدة، ومن المؤكد أن لهذا الطائر موهبة غير عادية في الغناء كما أنه يمكنه أن يقلد صيحات طيور عديدة .

إن حجم طائر القيثارة يساوي تقریبا حجم الديك البري وله جناحان صغيران ومن النادر أن يطير لأنه يقضي معظم وقته على الأرض في المناطق الجبلية المعشبة في جنوب شرق استرالیا، إن الذكر خجول وانعزالي (ربما يكون متعدد الزوجات) ويحب أن يعيش في منطقة خاصة به و يتجول خلال الأيكة والمناطق المعشبة بحثا عن الديدان والحشرات والرخويات وتبني الأنثى العش وحدها كما أنها وحدها تقوم باحتضان بيضتها الوحيدة أما العش فهو في معظم الأحيان يكون مبنيا على الأرض أو على حافة صخرية وأحيانا يقوم على أرومة شجرة وعادة يكون مبنيا من الأعواد وله مدخل جانبي .

هل تعلم أن ؟

ذیل طائر القيثارة يتكون من ست عشرة ريشة بما في ذلك الريشتان الشهيرتان المنحرفتان والريشتان الوسطيان اللتان تشبهان الخيط .

غذاء طائر القيثارة

يتغذى طائر القيثارة على مجموعة مختلفة من الأطعمة المختلفة والتي تتكون أساساً من اللافقاريات الصغيرة، كما يتغذى أيضاً على الحشرات والديدان والعناكب والنمل والرخويات .

نرشح لك:

حقائق عن طائر القيثارة

  • في بداية موسم التزاوج يعد طائر القيثارة رابية صغيرة من التراب ويقوم بعروضه من فوقها لمتعته الخاصة ولجذب الأنثى وخلال العرض الذي يتكرر عدة مرات كل يوم يقوم هذا العارض بفرد جناحيه على شكل مروحة وفي نفس الوقت يؤدي أغنية عذبة وينشر ریش ذيله تدريجيا إلى الأمام حتي يغطي كل جسمه فيصبح مثل المظلة البراقة .
  • تبني الأنثى عشها في نهاية الخريف أو أوائل الشتاء ولا يساعدها الزوج في ذلك إطلاقا كما لا يساعدها في إطعام الصغير عندما يفقس، إنه لا يفعل أكثر من الاستمرار في الرقص والغناء .
  • لطائر القيثارة نغماته الخاصة لكنه يقلد أصوات طيور أخرى كثيرة ابتداء من ضحكات الكوكابرا إلى صراخ الكوكاتوس إلى الصوت الذي يصدره طائر الوب وفي بعض المناطق يقلد نباح الكلاب .
  • تغذي أنثى طائر القيثارة صغيرها على الديدان والحشرات والرخويات وبعد حوالي ستة أسابيع يكون الصغير قادرا على أن يتبع أمه في الغابة ويتعلم بالتدريج كيف يطعم نفسه .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *