التخطي إلى المحتوى
معلومات عن طائر النكات

طائر النكات

نعرض عليكم الآن طائراً يجعل منه منقاره الغريب واحدا من أطرف الطيور الأوروبية، يحمل هذا الطائر منقاره العجيب الذي يبدو وكأن سیف ضالع مغروس في رأسه الصغير اللامع والمستدير كالتفاحة. ثم ماذا نقول عن ساقيه الطويلتين الزرقاوين اللتين – عندما ينحني الحيوان صوب الارض – تبدوان مثنيتين الى الوراء مثل الفرجار .. ويسمى هذا الطائر بالراهبة البيضاء ربما بسبب ريشه الملون بالابيض والاسود وانه مخلوق جبان وسادج – يثق ببساطته في الغرباء حتى انه يدعهم يقتربون منه دون ان يؤذيهم. ولكن حالما يشعر بالخطر يلوذ بالفرار محلقا في الجو ومبتعدا على وجه السرعة .

عند حلول الربيع تلتنم هذه الطيور في جماعات كأنها منتدى يبدو شعاره متمثلاً في قولك (زمرة کيرة وحياة يسيرة)، تعيش بطلاتنا في هذه المستعمرات الى حين الهجرة حيث تمشي بخطى قصيرة قلقة متزايدة السرعة مثل الدمی المتحركة ثم تطير نحو مناخ افضل .

هل كنتم تعلمون ؟

أن مفصل ساق هذا الطائر لا يمثل ركبته – كما قد يتبادر الى الذهن – وأنما يجسد عقب قدمه .

حقائق عن طائر النّكّات

  • في حالة ارتفاع منسوب الماء حتى يعرض البيض للخطر . يقوم الذكر والانثى بنقله الى مكان آمن ثم يكدسان الالياف لرفع العش الى المستوى المرغوب ، بعدئذ يمكن للانٹی ان تعود لحضن بيضها من جديد .
  • حالما تفقس الفراخ تعنى الام الحادقة فورا بازالة اثار الحدث السار اذ انها تنقل قشور البيض بعيدا عن العش بغية خداع قراصنة المستنقع .
  • تتصل هذه الطيور فيما بينها بموجب حركات خاصة لرأسهاـ ان هذه المراسم التي تشهد اجتماع الذكور والاناث معا حول حجرة هي كناية عن حفل تقديم وتعارف للازواج الجديدة .
  • تقوم طيورنا هذه بتدوير منقارها العجيب يمينا وشمالا وبالعكس لكي تلتقط الغذاء العالق بالماء، وبهذه الطريقة تستطيع القبض على قدر من الكائنات الدقيقة جدا .
  • عندما يطل خطر ما قريب تقوم الطيور المكتملة النمو وتقعد على ساقيها الطويلتين حتى يتبلل صدرها مصفقة بجناحيها تصفيقا صاخبا لكي تسترعي الانتباه اليها وتنقذ بهذه الطريقة عشها .
  • تحلق هذه الطيور تحليقا جيدا جدا بسرعة تطوافية قدرها خمسة واربعون كيلو مترا في الساعة وتغادر القارة الأوروبية عند حلول فصل الشتاء مهاجرة نحو جنوب افريقيا وصوب جنوب أسيا القصي ايضا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *