طائر الهدهد

معلومات عن طائر الهدهد

طائر الهدهد

الهدهد (بالإنجليزية: Hoopoe) ويعرف علمياً بإسم: (الاسم العلمي: upupa) يعد واحداً من أشهر الطيور عبر العالم والمميزة أيضاً، وقد تم ذكره في القرآن الكريم، يتميز عن الطيور الأخرى بعرف رائع أشبيه بالتاج أعلى رأسه، ويتميز أيضاً بلونه البني الفاتح. ويحب العيش في الأشجار العالية أو المرتفعة وأيضاً في المروج وكروم العنب وهو أحد طيور الغابة الخجولة التي تفضل العيش منفردة.

الهدهد

وعادة ما يكون طائرنا دائم الحركة من مكان لآخر بحثاً عن الغذاء، الذي يتكون بشكل أساسي من الحشرات كاليرقات والنمل والديدان، وربما هذا ما يفسر لنا سبب تنقله المتكرر والهجرة، ولبد لنا أن نقول أن طائرنا يعد صديق مخلص للفلاحين، حيث يقوم بعملية مسح للارض ومحاربة الحشرات المضرة كاليرقات والديدان والآفات. يعيش الهدهد في قارات آسيا وأوروبا في مناطقها الوسطى والجنوبية كما أنه يتواجد بشكل كثير في القارة السمراء.

معلومات عن طائر الهدهد

إنه طائر في منتهى الجمال يتميز بمنقاره الطويل وظهره المخطط كما الزرد ناهيك عن تلك القنزعة الطريفة التي تتوج رأسه الكثير الحركة، ومن يدري فقد يغتر بقبعته الرائعة ويروح الى الغابة حائماً منتحلاً لنفسه شخصية زعيم الهنود الحمر ؟ إذا استخفى بين الورق مظهرا تلك القنزعة الجميلة فقط ومطلقاً نغمته الغريبة المملة (بوبوبو) الا تظنون أن أحد الطيور ربما كان البومة المألوفة قد ينخدع أو يلوذ بالفرار مذعوراً صارخة بصوت جهور: (قد جاء الهمج السيو !) وبغض الطرف عن الهزل والمزاح إن هدهدنا الذي يألف كل نوع من أنواع المناطق المفتوحة مع تفضيل الارض المشجرة قد يجوز أن نراه نصب أعيننا حتى في أثناء نزهة نقوم بها في حديقة المدينة .

الهدهد
الهدهد

إن أناقة ورشاقة هذا الطير الخفيف التحليق مثل الفراشة تتناقض تماماً مع عادته غير اللائقة إذ أنه ينشىء عشه في شقوق الصخور أو بين الحجارة دون أن يعنی بتنظيفه، وللتغذي بالحشرات ينقب بمنقاره بين أكوام الفضلات .

هل كنتم تعلمون ؟

أن الهدهد إذا دجن تعلق بمربيه وعاش في البيت طليقاً، دون حاجة لقفص ؟ .. وأنه يرفع وينزل قنزعته كيفما يشاء .. وأنه لا يشرب الماء؟ .

أنواع الهدهد

يوجد أنواع عديدة من طائر الهدهد منها:

  1. الهدهد الأخضر
  2. هدهد (Upupa epops)
  3. هدهد الخشب
  4. هدهد U. africana

غذاء طائر الهدهد

يتغذى الهدهد بشكل رئيسي على الحشرات ويرقاتها والديدان والنمل والخنافس والخراطين وصغار الزواحف كالساحالي.

⇐ نرشح لك:

حقائق عن طائر الهدهد

  • إن طيران الهدهد لا يمت للسرعة بصلة إذ أنه يتألف من مجرد وثبات متعاقبة، وأنما عوضة الباريء عن ذلك بتناهي سهولة التحرك على الأرض حيث يطوف قلقاً مستغرباً ومستسلماً  بين الفينة والأخرى لانطلاقات وجيزة وسريعة .
  • إن الهداهد شديدة العناية بأفراخها التي لا يعوزها الغذاء أبدا والفضل في ذلك راجع لحرص والديها، أما بالنسبة للنظافة فالامر يختلف : ان عش هذه الطيور بؤرة قذارة بالمعنی الصحيح، والظاهر انها لا تكترث بتاتا لا بازعاج الذباب لها ولا باقلاق غيره من الحشرات الأخرى لراحتها .
  • إبان فصل الشتاء تهاجر هذه الطيور نحو أقاليم أدفأ ، وتصل حتى افريقيا الاستوائية – مثل الهدهد الذي بالصورة . وهداهيد اخرى تجرأ على الترحال الى بلاد الهند ، في مطلع الربيع تعود جميعها إلى اوروبا .
  • رغم أن الهدهد يعشش في تجاويف الأشجار او تعاريج الأسوار أو في مأو وقتية يتسم بمنتهى الخوف. ولكن علام الغيوب قد وهبه سلاحا دفاعيا يتمثل في بعض الغدد الخاصة التي من شأنها افراز رائحة نتنة لا تطاق ، وهو يكفي لابعاد اعدائه عن عشه حيث تضع الأنثى – في امان – ما تكنزه في جوفها من بيض يتراوح عدده بين الأربع والخمس بيضات يكاد يكون لون قشرتها زيتونيا .
  • عيش الهداهد منفردة أو في زمر صغيرة. وبالنظر الى تنوع طبقاتها وحدتها فان سقسقتها « بوبوبو » على جانب من الأهمية علما بانها تطلقها بتكرار حتى عندما تنبش التربة طارقة اياها بمنقارها بحثا عن الطعام .
الهدهد
الهدهد

 

الخصائص الفيزيائية حقائق التصنيف العلمي
يغطي جسم الهدهد الريش سلوك المجموعة: انفرادي إلى حد كبير المملكة: الحيوان
فترة الحياة: حوالي 10 سنوات في البرية حجم العدد المقدر: 5-10 مليون الشعبة: الحبليات
الوزن: 46 جم – 89 جم (1.6 أوقية – 3.1 أوقية) السمة المميزة: قمة الريش على الرأس التصنيف: Aves، فئة من الفقاريات تضم الطيور
الطول: 25 سم – 32 سم (10 بوصة – 12.6 بوصة) طول جناحيه: 44 سم – 48 سم (17 بوصة – 19 بوصة) الترتيب: Bucerotiformes، ترتيب من الطيور التي تضم أبو قرن، الهدهد وهدهد الغابة
سن النضج الجنسي: بضعة أشهر الموطن: الغابات والسهول والسافانا العائلة: Upupidae، عائلة من الفقاريات ذوات الدم الحار التي تضع البيض، وتتميز بريش وأطراف أمامية معدلة كأجنحة
الطعام المفضل: النمل، الجنادب، الخنافس، الصراصير، الحشرات الأخرى الجنس: Upupa، جنس صغير من الطيور يتألف من الهدهد النموذجي
النظام الغذائي: آكل النبات والحيوان حالة الحفظ: أقل إهتمام
الاسم الشائع: الهدهد/ Hoopoe الموقع: أفريقيا، آسيا، أوروبا

الهدهد

الهدهد طائر مذهل بطريقة كريهة لردع الحيوانات المفترسة، حيث تنبعث منه مواد كيميائية مثيرة للاشمئزاز لدرء التهديدات.

ويعد الهدهد من جنس الطيور التي تتغذى من الأرض، كما أن لديه عُرف ريش ضخم على رأسه وألوان غير عادية، ويعتبر العضو الحي الوحيد في عائلته !

يعتبر طائر الهدهد شائع في معظم أنحاء أوروبا وآسيا وأفريقيا، وعند مصادفته في البرية يكون له منظراً رائعاً حقاً على الرغم من حجمه الصغير، ويعدّ عُرف ريشه الذي يشبه قصة شعر الموهوك الكبير إلى حد بعيد الميزة الأكثر لفتاً للنظر

الهدهد
الهدهد

حقائق لا تصدق عن الهدهد

  • لعب طائر الهدهد دوراً مهمّاً في التراث الشعبي للعديد من الثقافات عبر تاريخ البشرية، وهو مذكور في العديد من الكتب الدينية والهيروغليفية المصرية والمسرحيات اليونانية والنصوص الصينية
  • في التقليد اليهودي، قاد طائر الهدهد الملك سليمان لمقابلة ملكة سبأ
  • مثل الظربان، يمكن لطائر الهدهد أن تنبعث منه مواد كيميائية مثيرة للاشمئزاز لمواجهة أي تهديد أمامه
  • يعيش الهدهد في الثقوب والشقوق الموجودة مسبقاً في الأسطح سواء كانت طبيعية أو من صنع الإنسان
الهدهد
الهدهد

الاسم العلمي للهدهد

الاسم العلمي لطائر الهدهد هو Upupa، وهو مشتق من الصوت الفريد الذي يصدره هذا الطائر، أما تصنيف الهدهد هو موضوع فيه بعض الخلاف، حيث يُعتقد الآن عموماً أن هناك ثلاثة أنواع حية في الجنس:

  • الهدهد الأفريقي (Upupa africana)
  • هدهد الأوراسي (Upupa epops)
  • الهدهد مدغشقر (Upupa marginata)

كان الهدهد الأفريقي وهدهد مدغشقر ذات يوم سلالات فرعية من الهدهد الأوراسي، ولكن بسبب الاختلافات الجسدية والصوتية، انفصلا عن بعضهما البعض وصنعا أنواعاً فريدة خاصة بهما (على الرغم من أن بعض علماء التصنيف قد لا يزالون يصنفونهما معاً)

الجدير بالذكر أنه ربما انقرض نوع رابع وهو الهدهد العملاق في مرحلة ما من القرن السادس عشر.

يعتبر الهدهد هو الجنس الحي الوحيد لعائلة Upupidae، لذلك هناك عدد قليل من الطيور الأخرى مثله تماماً، والأبعد من ذلك يعدّ مرتبطاً بهدهد الغابات، وأبو قرن وكلهم جزء من نفس الترتيب.

مظهر وسلوك الهدهد

الهدهد طائر صغير أو متوسط ​​الحجم يتراوح طوله بين 10 و 12.6 بوصة ويصل وزنه إلى ثلاث أونصات أو بحجم كتاب تقريباً، وله أجنحة مخططة بالأبيض والأسود ومنقار طويل ورفيع وأرجل قصيرة وريش وردي حول باقي جسمه.

ولعلّ أكثر ما يميزه هو العُرف المزخرف بألوان زاهية أعلى رأسه، ويكون لونه أحمر أو برتقالي مع بقع بيضاء، كما يلعب الريش في قمة رأسه دوراً مهمّاً في إرسال إشارات حول مزاجه للحيوانات الأخرى.

عندما يكون الطائر هادئاً ومرتاحاً، يكون ريشه مستقراً بثبات على رأسه، ولكن عندما يصبح الطائر متحمساً أو مضطرباً، يمكن عندئذٍ رفع الريش لجعله يبدو أكبر مما هو عليه.

لدى الهدهد العديد من الخصائص الرائعة الأخرى، على سبيل المثال فإنه يرفرف أجنحته في حركة غير منتظمة تشبه الفراشة أكثر من الطيور الأخرى، كما أنه يضرب فريسته على السطح لقتلها وإزالة أي أجزاء غير قابلة للهضم، ويمكنه أيضاً إنتاج مواد كيميائية وزيوت من خلال غدد متخصصة لها رائحة كريهة لردع الحيوانات المفترسة.

باستثناء التزاوج وتربية الصغار، يعتبر الهدهد في الغالب كائن فردي يفضّل الصيد بمفرده، ولديه فقط مجموعة أساسية من النداءات المتعلقة بالتحذيرات والتزاوج والتودد والتغذية، ومع ذلك فإن ما يخسره في قوة التجمعات يعوّضه بعدّة آليات دفاعية.

أحد أهم الدفاعات (بصرف النظر عن المواد الكيميائية المذكورة أعلاه) هو التحطيم القوي والذي يمكن أن يكون بمثابة سلاح خطير ضد الحيوانات المفترسة أو ضد أفراد من جنسه، فعند القتال من أجل أرض أو شريك، قد ينخرط الذكر (وأحياناً الأنثى) في مبارزة جوية وحشية يمكن أن يترك أحدهما مصاباً بجروح خطيرة أو مشوهاً.

يمكن أن تختلف الحركات الموسمية للهدهد قليلاً اعتماداً على موقعه، فعادةً ما يهاجر الهدهد في المناطق المعتدلة في أوروبا وآسيا إلى إفريقيا أو جنوب آسيا في أشهر الشتاء بعد التزاوج.

على النقيض من ذلك، يظل الهدهد الأفريقي إلى حدّ كبير في نفس المنطقة على مدار العام، على الرغم من أنه قد يتجول بين المناطق المحلية بحثاً عن مصادر غذاء وفيرة أو استجابة للأمطار الموسمية.

يبدأ تساقط ريش الهدهد البالغ عادةً بعد موسم التكاثر، وتستمر العملية بعد الهجرة لفصل الشتاء.

الهدهد
الهدهد

موطن الهدهد

يمتلك الهدهد نطاقاً هائلاً عبر الكثير من القارات الأوراسية والأفريقية، باستثناء المناخات الأكثر تطرفاً في سيبيريا والصحراء وغيرها من الأراضي شبه القاحلة.

يمتد نطاق الهدهد الأفريقي عبر معظم النصف الجنوبي من إفريقيا من الكونغو، أما هدهد مدغشقر محصور بشكل شبه حصري في جزيرة مدغشقر.

وأخيراً الهدهد الأوراسي هو أكثر الأنواع انتشاراً، حيث يحتوي على سبعة أنواع فرعية مميزة مقسمة حسب المناطق الجغرافية، حيث تمتد سلالات epops من إسبانيا في الغرب إلى المحيط الهادئ في الشرق وصولاً إلى حدود الهند، كما تم العثور على نوع فرعي saturata في اليابان وجنوب الصين، ويعيش Ceylonensis بشكل أساسي شبه القارة الهندية، ويعيش Longirostris في معظم أنحاء جنوب شرق آسيا، أما جميع الأنواع الفرعية الرئيسية و senegalensis و waibeli تعيش في أجزاء مختلفة من وسط وشرق إفريقيا.

يميل الهدهد إلى تفضيل الغابات والسافانا والأراضي العشبية في جميع أنحاء المناطق المعتدلة والاستوائية في هذه المناطق، كما أنه يتطلب الكثير من المساحات المفتوحة مع النباتات والأشجار المتناثرة أو المنحدرات أو الجدران التي يعيش فيها، وفي حين أن معظم الطيور تبني أعشاشها المعقدة في الفروع، فإن الهدهد يكتفي بشقوق صغيرة بدلاً من ذلك.

النظام الغذائي للهدهد

يتكون النظام الغذائي للهدهد من العديد من الأطعمة المختلفة، بما في ذلك العناكب والبذور والفواكه وحتى السحالي الصغيرة والضفادع، ومع ذلك فإن طعام الهدهد الأكثر شيوعاً هو الحشرات مثل الخنافس والزيز والصراصير والجراد والجنادب والنمل والنمل الأبيض واليعسوب.

كما يتغذى الهدهد على الأرض ويحاول استخراج الطعام من الأوساخ، وإذا لم يتمكن من العثور على طعام هناك، فسوف يلتقط الحشرات الطائرة من الهواء، كما تسمح العضلات القوية حول منقاره بفتح فمه عند البحث عن الطعام في الأرض، وتتطلب عملية البحث عن الطعام الكثير من العمل، كونه يقلب باستمرار كل صخرة أو ورقة صغيرة بحثاً عن فتات الطعام.

مفترسات وتهديدات الهدهد

لدى الهدهد عدد قليل من الحيوانات المفترسة الطبيعية في البرية، بما في ذلك القطط والطيور الكبيرة آكلة اللحوم، ولم يكن البشر تهديداً كبيراً لبقاء الهدهد.

نظراً لأن الهدهد يتغذى في الغالب على الآفات التي تعتبر إلى حد كبير مصدر إزعاج للإنسان ومحاصيله الزراعية، فإن البلدان تحميه بدرجة كبيرة، وبفضل احتياجاته البيئية البسيطة ونظامه الغذائي المتنوع، فهو جيد أيضاً في التكيف مع النظم البيئية والمواقف المختلفة.

ومع ذلك، يمكن للصيد وفقدان الموائل في بعض الأحيان أن يضع بعض الضغط على سلالات معينة من الهدهد.

الهدهد: التكاثر، الصغار، العمر

الهدهد مخلوق أحادي الزواج، حيث يتزاوج مع شريك واحد فقط طوال موسم التكاثر، ويحاول الذكر مغازلة الأنثى بإحضارها هدية من الحشرات لتتغذى عليها، وكما ذكرنا سابقاً سوف يتنافس بشدة مع بعضه البعض من أجل الشريك، وبمجرد الحصول على شريك، سيتزاوج الهدهد طوال موسم التكاثر الطبيعي.

يمكن للأنثى أن تضع ما يصل إلى 12 بيضة في المرة الواحدة، ويكون عدد مجموعات البيض أكبر مع الأنواع الشمالية وأصغر مع الأنواع الأقرب إلى خط الاستواء، فعادةً ما تضع الأنثى بيضة واحدة يومياً لعدة أيام حسب الضرورة ثم تبدأ على الفور في احتضانها، وتستمر فترة الحضانة من 15 إلى 18 يوماً، لذلك يفقس الصغار في أوقات مختلفة، وتتحمل الأنثى مسؤولية حضن البيض ويقوم الذكر بجمع معظم الطعام.

بعد وضع البيض، تبدأ الأنثى في إفراز مادة ذات رائحة كريهة تشبه اللحوم الفاسدة، وتضعها على ريشها وعلى جسم صغارها، فكما يُعتقد أن هذه المادة تَطرد الحيوانات المفترسة وتدمر الطفيليات والبكتيريا الضارة، ويستمر هذا الإفراز حتى يغادر الصغار العش.

ومع ذلك، فإن الصغار ليسوا عُزّل تماماً عند تركهم بمفردهم، وبعد وقت قصير من خروجهم من البيضة، سوف يطورون بسرعة القدرة على رش البراز على الحيوان المفترس، كما يضربوا أيضاً بمناقيرهم أثناء إصدار صوت الهسهسة لإخافة الحيوانات المفترسة.

يولد الصغار عادةً بغطاء أبيض منفوش يغطي الجسم كله، ويحصلون على مجموعة كاملة من الريش بعد شهر من حياتهم، علماً أن يبلغ العمر الافتراضي للهدهد ما يقارب 10 سنوات في البرية.

تعداد الهدهد

تظلّ أعداد الهدهد كبيرة ومنتشرة في معظم موطنه الأصلي، ووفقاً للقائمة الحمراء للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة (IUCN)، فإن حالة الحفاظ على الهدهد تستحق أقل قدر من الاهتمام.

تشير التقديرات إلى أنه قد يكون هناك ما بين خمسة إلى 10 ملايين هدهد يعيش في جميع أنحاء العالم، ومع ذلك قد يتناقص عدد الهدهد الأوراسي الشائع بشكل طفيف.

ونظراً لتوزيعه على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم، قد يواجه كل نوع فرعي مواقف وضغوطاً مختلفة تماماً.

الهدهد
الهدهد

الأسئلة الشائعة حول الهدهد

  • ما هو الهدهد؟

الهدهد طائر متوسط الحجم ذو منقار رفيع وعُرف من الريش كبير على رأسه، وبسبب خصائصه المميزة، من الصعب مقارنة الهدهد بأي جنس أو نوع آخر، وعلى الرغم من انتشاره على نطاق واسع في معظم أنحاء أوراسيا وأفريقيا، فمن المحتمل ألا يكون الهدهد معروفاً مثل العديد من الطيور الشائعة الأخرى

  • هل الهدهد من آكلات اللحوم أم آكلات العشب أم كلاهما؟

الهدهد حيوان آكل للحشرات بشكل أساسي، ولكنه يأكل أيضاً العناكب والبذور والفواكه وحتى السحالي والضفادع الصغيرة

على الرغم من أن الهدد يبدو متشابه إلى حد ما مع نقار الخشب، إلا أنهما في الواقع جزئين من رتب مختلفة تماماً، حيث أن نقار الخشب جزء من رتبة Piciformes، بينما الهدهد جزء من رتبة Bucerotiformes.

هذا يجعلهما مرتبطين بشكل بعيد جداً عن بعضهما البعض، وإنه يشبه تقريباً مقارنة الرئيسيات بالقطط

  • هل الهدهد طائر نادر؟

الهدهد شائع جداً في أوروبا وآسيا وأفريقيا، ولكن نادراً ما يصادف الناس بعض الأنواع أو الأنواع الفرعية

  • كيف تطور الهدهد؟

نظراً لندرة عدد الأحافير، فإن تطور الهدهد غير مفهوم جيداً، ومع ذلك فإن البقايا المتحجرة لهدهد الغابة وثيق الصلة (الذي يشغل عائلة مختلفة) يعود تاريخه إلى ملايين السنين، حيث اكتشف علماء الأحافير أيضاً بقايا أحفورية لطائر يشبه الهدهد وهو Messelirrisor الذي عاش في غابات أوروبا الوسطى خلال العصر الأيوسيني الأوسط منذ حوالي 37 إلى 49 مليون سنة

  • هل الهدهد الأزرق المتوج موجود؟

لا، حيث أن اللون النموذجي للعُرف يكون دائماً وردياً أو برتقالياً ضارب إلى الحمرة

كلاهما معاً

  • إلى أي مملكة ينتمي الهدهد؟

ينتمي  إلى مملكة الحبوان

  • إلى أي شعبة ينتمي الهدهد؟

ينتمي إلى شعبة الحبليات

  • إلى أي فئة ينتمي الهدهد؟

ينتمي إلى فئة Aves

  • إلى أي عائلة ينتمي الهدهد؟

ينتمي إلى عائلة Upupidae

  • ما هو الترتيب الذي ينتمي إليه الهدهد؟

ينتمي إلى رتبة Bucerotiformes

  • ما نوع الغطاء الذي يمتلكه الهدهد؟

الهدهد مغطى بالريش

  • أين يعيش الهدهد؟

يعيش في أوروبا وآسيا وأفريقيا

  • في أي نوع من المواطن يعيش الهدهد؟

يعيش في الغابات والسهول والسافانا

  • ما هي الحقيقة المثيرة للاهتمام حول الهدهد؟

يعدّ من الطيور المذهلة بطريقة كريهة لردع الحيوانات المفترسة، حيث تنبعث منه مواد كيميائية مثيرة للاشمئزاز لدرء التهديدات

  • ما هو عمر الهدهد؟

يمكن أن يعيش حوالي 10 سنوات في البرية

  • كم يبلغ طول جناحي الهدهد؟

يبلغ طولهما من 44 سم إلى 48 سم (17 بوصة إلى 19 بوصة)

  • كم عدد الهدهد المتبقي في العالم؟

بقي ما بين 5 و 10 ملايين هدهد في العالم

1 Comment

  1. مقال رائع لقد تعلمت منه الكثير عن الهدهد وكلها معلومات مفيدة وجديدة سبحان الله كم هو مدهش خلق الله وابداعه فى كل مخلوفاته

Leave A Comment

All fields marked with an asterisk (*) are required