التخطي إلى المحتوى
معلومات عن طائر الهدهد

طائر الهدهد

الهدهد (بالإنجليزية: Hoopoe) ويعرف علمياً بإسم: (الاسم العلمي: upupa) يعد واحداً من أشهر الطيور عبر العالم والمميزة أيضاً، وقد تم ذكره في القرآن الكريم، يتميز عن الطيور الأخرى بعرف رائع أشبيه بالتاج أعلى رأسه، ويتميز أيضاً بلونه البني الفاتح. ويحب العيش في الأشجار العالية أو المرتفعة وأيضاً في المروج وكروم العنب وهو أحد طيور الغابة الخجولة التي تفضل العيش منفردة.

وعادة ما يكون طائرنا دائم الحركة من مكان لآخر بحثاً عن الغذاء، الذي يتكون بشكل أساسي من الحشرات كاليرقات والنمل والديدان، وربما هذا ما يفسر لنا سبب تنقله المتكرر والهجرة، ولبد لنا أن نقول أن طائرنا يعد صديق مخلص للفلاحين، حيث يقوم بعملية مسح للارض ومحاربة الحشرات المضرة كاليرقات والديدان والآفات. يعيش الهدهد في قارات آسيا وأوروبا في مناطقها الوسطى والجنوبية كما أنه يتواجد بشكل كثير في القارة السمراء.

معلومات عن طائر الهدهد

إنه طائر في منتهى الجمال يتميز بمنقاره الطويل وظهره المخطط كما الزرد ناهيك عن تلك القنزعة الطريفة التي تتوج رأسه الكثير الحركة، ومن يدري فقد يغتر بقبعته الرائعة ويروح الى الغابة حائماً منتحلاً لنفسه شخصية زعيم الهنود الحمر ؟ إذا استخفى بين الورق مظهرا تلك القنزعة الجميلة فقط ومطلقاً نغمته الغريبة المملة (بوبوبو) الا تظنون أن أحد الطيور ربما كان البومة المألوفة قد ينخدع أو يلوذ بالفرار مذعوراً صارخة بصوت جهور: (قد جاء الهمج السيو !) وبغض الطرف عن الهزل والمزاح إن هدهدنا الذي يألف كل نوع من أنواع المناطق المفتوحة مع تفضيل الارض المشجرة قد يجوز أن نراه نصب أعيننا حتى في أثناء نزهة نقوم بها في حديقة المدينة .

إن أناقة ورشاقة هذا الطير الخفيف التحليق مثل الفراشة تتناقض تماماً مع عادته غير اللائقة إذ أنه ينشىء عشه في شقوق الصخور أو بين الحجارة دون أن يعنی بتنظيفه، وللتغذي بالحشرات ينقب بمنقاره بين أكوام الفضلات .

هل كنتم تعلمون ؟

أن الهدهد إذا دجن تعلق بمربيه وعاش في البيت طليقاً، دون حاجة لقفص ؟ .. وأنه يرفع وينزل قنزعته كيفما يشاء .. وأنه لا يشرب الماء؟ .

أنواع الهدهد

يوجد أنواع عديدة من طائر الهدهد منها:

  1. الهدهد الأخضر
  2. هدهد (Upupa epops)
  3. هدهد الخشب
  4. هدهد U. africana

غذاء طائر الهدهد

يتغذى الهدهد بشكل رئيسي على الحشرات ويرقاتها والديدان والنمل والخنافس والخراطين وصغار الزواحف كالساحالي.

⇐ نرشح لك:

حقائق عن طائر الهدهد

  • إن طيران الهدهد لا يمت للسرعة بصلة إذ أنه يتألف من مجرد وثبات متعاقبة، وأنما عوضة الباريء عن ذلك بتناهي سهولة التحرك على الأرض حيث يطوف قلقاً مستغرباً ومستسلماً  بين الفينة والأخرى لانطلاقات وجيزة وسريعة .
  • إن الهداهد شديدة العناية بأفراخها التي لا يعوزها الغذاء أبدا والفضل في ذلك راجع لحرص والديها، أما بالنسبة للنظافة فالامر يختلف : ان عش هذه الطيور بؤرة قذارة بالمعنی الصحيح، والظاهر انها لا تكترث بتاتا لا بازعاج الذباب لها ولا باقلاق غيره من الحشرات الأخرى لراحتها .
  • إبان فصل الشتاء تهاجر هذه الطيور نحو أقاليم أدفأ ، وتصل حتى افريقيا الاستوائية – مثل الهدهد الذي بالصورة . وهداهيد اخرى تجرأ على الترحال الى بلاد الهند ، في مطلع الربيع تعود جميعها إلى اوروبا .
  • رغم أن الهدهد يعشش في تجاويف الأشجار او تعاريج الأسوار أو في مأو وقتية يتسم بمنتهى الخوف. ولكن علام الغيوب قد وهبه سلاحا دفاعيا يتمثل في بعض الغدد الخاصة التي من شأنها افراز رائحة نتنة لا تطاق ، وهو يكفي لابعاد اعدائه عن عشه حيث تضع الأنثى – في امان – ما تكنزه في جوفها من بيض يتراوح عدده بين الأربع والخمس بيضات يكاد يكون لون قشرتها زيتونيا .
  • عيش الهداهد منفردة أو في زمر صغيرة. وبالنظر الى تنوع طبقاتها وحدتها فان سقسقتها « بوبوبو » على جانب من الأهمية علما بانها تطلقها بتكرار حتى عندما تنبش التربة طارقة اياها بمنقارها بحثا عن الطعام .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *