التخطي إلى المحتوى
معلومات عن قرد سيفاكا
قرد السيفاكا

قرد سيفاكا

– يأخذ السّيفاكا ( قرد سيفاكا ) مكان القرد الحقيقي في غابات مدغشقر المميزة جداً بحيواناتها . ينتمي إلى فصيلة ( الليموريات ) كقرد ( الماكي كاتا ) . يتنقل بين الأشجار برشاقة ومرونة . يحدد منطقة وجودو بواسطة بوله ، وبمفرزات الغدد الحنجرية عند الذ كور . هذا الحيوان النهاري محب للشمس، لا يفوت عليه أبداً فرصة الاسترخاء على الأغصان للتمتع بحمام شمسي مطوّل . ينزل على الأرضي أحياناً لالتقاط الثمار الناضجة ، وعندها يتنقل وساقاة مضمومتان ، وتكون مشيته أشبه بقفزات صغيرة . لطيف الطباع ، ويعيش ضمن مجموعات صغيرة تقودها عادة الإناث . يصطاده الإنسان لإرساله إلى حدائق الحيوان ، وقد وضع تحت الحماية في 12 محمية منذ ما يقارب القرن .

قرد سيفاكا
قرد سيفاكا

التوزع والموطن

يعيش في غابات مدغشقر سواءٌ الرطبة أو الجافة

معلومات عامة

  • التصنيف : رتبة : الرئيسات – تحت رتبة الليموريات (الهباريات) فصيلة : الإندري ، ويوجد منه نوعان
  • الطول والوزن : متوسط طوله حوالي 50 سم، وطول ذيله 50 سم أيضاً ، ويزن حوالي 6 كغ.
  • التكاثر : – الحمل والولادة : يدوم الحمل 130 يوماً . وتضع الأنثى في الحمل الواحد صغيراً واحداً في شهر تموز ( يوليو ) أو في شهر آب ( أغسطس ) ، وترضعه أشهر ، ويكون معلقاً بجذع والدته خلال 3 أو 4 أسايع ، ليستقل عنها في الشهر السابع تقرياً .
  • طريقة العيش : – النظام الغذائي : ياكل الفاكهة والنباتات الصغيرة والحشرات عند الصباح والظهيرة.
  • القنص والتهديد : يصطاده الإنسان .
  • البناء الاجتماعي : يعيش في قطيع صغير يراوح عدده بين6 – 8 قرود ، ويتألف من عائلة واحدة أو من عائلتين متحالفتين .
  • الحماية : هو نوع مهدد بالانقراض .
السيفاكا
السيفاكا

 معلومات أخرى

الصوت : تتواصل حيوا السيفاكا بالأصوات بشكل دائم، فهي تصدر نوعا من النقيق ، أو تطلق أحياناً عواء قصيراً .

حركته : ينزل على الأرض من اجل التقاط الثمار التي يسقطها و يتحرك بسيقان مضمومتان و تكاد مشيته تكون أشبه بشكل قفزات صغيرة.

طباعه : بشكل عام هو حيوان لطيف و يعيش ضمن مجموعات صغيرة من القردة تكون قائدها الاناث عادة، اما الانسان يصطاده لارساله الى حديقة الحيوان، وفي كثير من الدول وضع تحت الحماية في محميات يقدر عددها ب 12 محمية منذ ما يقارب 100 عام .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *