التخطي إلى المحتوى
معلومات عن طائر العقاب الذهبي

العقاب الذهبي

العقاب الذهبي (الاسم العلمي : Aquila chrysaetos) واحدة من أكبر الطيور الجارحة، أو الطيور الكاسرة، وأقواها. لقد كانت ذات يوم شائعة في معظم مناطق نصف الكرة الشمالي، لكنها غدتْ منذ الخمسينيات من القرن العشرين المنصرم طائراً نادرا في أجزاء واسعة من مجالها البيئي. وهي تعيش عادة في المرتفعات والجبال .

أين يعيش العقاب الذهبي

تمتد المناطق التي تعيش فيها العقاب الذهبية في أميركا الشمالية من المكسيك إلى ألاسكا شمالا فإلى ولاية نيوفَوندلند في كندا شرقا، أما في أوروبا فيمتد مجالها من اسكتلندا عبر النّرويج ونزولاً إلى إسبانيا وإيطاليا ومناطق البلقان، تجد هذا الطير أيضاً في المناطق الشمالية الغربية من إفريقيا، لكنه أكثر شيوعاً في روسيا ويصل في امتدادِه في قارة آسيا جنوباً إلى الصين واليابان.

عالم العقاب الذّهبي

تعيش طيور العقاب الذّهبية بصورة رئيسية في مناطق جبلية، حيث تجد مجالات صيدٍ واسعةً مفتوحةً. وهي تعشش عامة في أماكن نائيةٍ بعيدةٍ عن مراکز تجمع الناس، تحتاج طيور العقاب الذهبية إلى جروف صخرية ذات حواف ناتئةٍ تستخدمها نقاط مراقبة تمسح منها منطقتها الواسعة، وهي تستخدم الجروف أيضا لبناء أعشاشها، وحيث لا تكون جروف تعشش في أشجار كبيرة، في أوروبا، تجد العقاب الذّهبي يصطاد أيضا في الغابات والمستنقعات .

غذاء العقاب الذهبي

في أميركا الشمالية، يحل العقاب الذهبي فوق الصخور الجبلية حيث يعيش ماعز الجبل، وهناك تختبئ حيوانات الغُريْر الأميركي والسناجب الأرضية بين الصخور، أما في أوروبا فتشارك حيوانات ماعز الشّامْوا و حيوانات المَرْموطِ والأرانب البرية الجبلية العقاب الذهبية منحدرات الجبلية التي يعيش فيها، وفي أميركا وأوروبا كليهما، تقتات طيور المرتفعات مثل الطّيْهوج و حجل الثلوج بين نباتات الخَلَنْج، وهذه الحيوانات هي مما يفترسه العقاب الذهبي .

أقرباء العقاب الذهبي

من العقبان أنواع مختلفة منتشرة في أرجاء العالم، العقبان في معظمها رشيقة الحركة وصيادة قوية، وهي كلها تنتمي إلى مجموعة كبيرة من الطيور اللاحمة تشمل أيضاً الصقور وطيور السّقاوة أو الصقور الحوّامة. وقد كانت العقابُ الرّخْماءُ فيما مضى واسعةَ الإنتشار في أرجاء أميركا الشمالية كلها، لكنها بحلول السّتّينيّات من القرنِ العشرين المنصرم غدتْ نادرةً جداً، وإن كانت الآن قد عادتْ تتزايد عدداً .

عقاب الأسماك في إفريقية تشبه شكلاً العقاب الذهبي، إذ لها أيضاً رأس أبيض وجشم أسود، وهي تصطاد فريستها بانقضاضٍ خاطفٍ إلى الماء، أكبر العقبان القريبة حجماً هي العقاب الإسفينيّة الذّيل والتي تعيش في أستراليا، إذ تصل بسطةُ جناحيها إلى نحو 2,5 م، أما أصغر عقاب فهو العقاب المرقط والتي تصل بسطةُ جناحيه إلى 1,5 م، وهذا يتنقل مهاجراً بين أوروبا وجنوب إفريقية .

يعيش عقاب هارْبي في غابات تمتد من جنوب المكسيك وعبر منطقة الأمازون إلى جنوب البرازيل، وهي غايةٌ في القوة، تقتات بصورة رئيسية بالبغاوات، لكنها قادرة تماماً على قتل حيوان الكسلان الثلاثيّ أصابع الأقدام والذي يبلغ وزنه 4 كيلوغرامات والطيران به، إلا أن أقوى العقبان قاطبةً هي عقاب البحر، فقد شوهدت هذه العقاب مرة تحمل سمكة وزنها 6 كيلوغراماتٍ، في حين أن الطائر نفسه يَقلّ وزنه عن 3,5 كيلوغرام .

حقائق عن العقاب

سمى العقاب الذهبي بهذا الاسم للنّاصية الذهبية التي تمتدّ على رأسه وعنقه، إسمه العلمي Aquila chrysaetos والتي تأتي من لفظة aquila اللاتيني والتي تعني عقاباً ولفظةِ chrysaetos اليونانية والتي تعني عقاباً ذهبياً.

تبلغ أنثى الطائر المكتملة النموّ نحو المِتْر طولاً، وتصل بسطة جناحيها إلى نحو 2,3 م. ويتراوح وزنها ما بين 3,8 و6,6 كغ، وذكر هذا الطير، كمعظم ذكور الطيور الجارحة، أصغر حجماً نوعاً ما من الأنثى وأخف وزناً، إذ يتراوح وزنه ما بين 2,8 و 4,5 كغ.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *